Accessibility links

لاعبو البرازيل يقيمون في غرف مشتركة لدعم الروح الجماعية للفريق


عاد لاعبو منتخب البرازيل لكرة القدم إلى الأسلوب القديم لدعم الروح الجماعية وهو الإقامة في غرف مشتركة في مسعى من المدرب دونغا لتحسين الحالة المعنوية للفريق.

وكان لاعبو الفريق قد أقاموا في غرف منفردة أثناء نهائيات كأس العالم الماضية التي ظهر بها المنتخب البرازيل بمستوى متواضع وانتهى مشوار الفريق بخروج صادم من دور الثمانية بعد الهزيمة من فرنسا.

وقالت وسائل إعلام برازيلية عقب البطولة إن الفريق يفتقر إلى الروح القتالية واللعب الجماعي. وقال دونغا لموقع الاتحاد البرازيلي لكرة القدم على الانترنت "كان اللاعبون منعزلين في غرفهم ويقومون بالدردشة على الانترنت. "أعتقد أن التواصل مع شخص آخر هو أمر حيوي في تكوين مجموعة.

وبالاشتراك في نفس الغرفة يمكن للاعبين أن يتبادلوا الأفكار ويتحدثوا بشأن تجاربهم. إجمالا تكون هناك محادثات حقيقية مثل الأصدقاء."

وتولى دونغا منصب مدرب المنتخب البرازيلي بعد كأس العالم خلفا لكارلوس البرتو باريرا. حيث لم يهزم الفريق في المباريات الثلاثة التي لعبتها تحت قيادته

XS
SM
MD
LG