Accessibility links

logo-print

بوتين يتعهد بإجراء تحقيق موضوعي حول اغتيال الصحافية الروسية


بوليتكوفسكايا
تبحث المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل الثلاثاء مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارته ألمانيا قضية مقتل الصحافية آنا بوليتكوفسكايا.
من ناحية أخرى، أعرب الرئيس الفرنسي جاك شيراك الاثنين عن تأثره وصدمته البالغين باغتيال بوليتكوفسكايا، آملا في كشف ملابسات هذه الجريمة التي وصفها بالفظيعة لافتا إلى أنها تمس بحرية الصحافة.
يذكر أن بوتين تعهد الاثنين لنظيره الأميركي بذل كل الجهود لإجراء تحقيق موضوعي حول اغتيال بوليتكوفسكايا. هذا وقد وصفت المفوضة العليا للأمم المتحدة لحقوق الإنسان لويز آربور الاثنين اغتيال بوليتكوفسكايا بالخسارة الكبيرة لروسيا، وطالبت بفتح تحقيق لكشف ملابسات هذه الجريمة. وأكدت آربور أنها ستفتقد بوليتكوفسكايا لقوة إرادتها وتفانيها في العمل وسعيها المستمر لإحقاق العدالة باسم ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان في الشيشان وفي أي مكان آخر.
ودعت آربور موسكو إلى فتح تحقيق شامل حول اغتيال بوليتكوفسكايا طبقا للمعايير الدولية، وذلك لتوجيه رسالة واضحة بضرورة حماية المدافعين عن حقوق الإنسان في روسيا.
من ناحية أخرى، نددت فدرالية هلسنكي الدولية لحقوق الانسان ومجموعة موسكو هلسنكي ومعهد الصحافة الدولي في بيانات صدرت في فيينا باغتيال بوليتكوفسكايا، منتقدة بشدة غياب رد الفعل الرسمي الروسي. وفي باريس وستراسبورغ، تجمع عدد من الأشخاص بدعوة من منظمة مراسلون بلا حدود إثر مقتل بوليتكوفسكايا، مطالبين بفتح تحقيق دولي مستقل حول الاغتيال.
وقال الأمين العام للمنظمة روبير مينار: "نريد أن يطلب الأوروبيون والأميركيون من الأمم المتحدة أو مجلس أوروبا فتح تحقيق فعلي."
يذكر أن عدة منظمات في باريس دعت إلى التجمع الأربعاء. وفي روسيا، عرضت صحيفة المعارضة الروسية نوفايا غازيتا مكافأة تبلغ حوالي مليون دولار لأي معلومات تتعلق بمقتل بوليتكوفسكايا، وفتحت تحقيقا خاصا بها في هذه الجريمة. وقتلت بوليتكوفسكايا التي كانت تكشف الممارسات في الشيشان والفساد وانتهاكات حقوق الإنسان في روسيا في عهد الرئيس فلاديمير بوتين بالرصاص السبت بينما كانت تغادر مصعد المبنى الذي تقيم فيه بموسكو. وكانت تعد تحقيقا عن عمليات التعذيب التي تمارس في الشيشان ميليشيا رئيس الوزراء الموالي لروسيا رمضان قديروف.
XS
SM
MD
LG