Accessibility links

logo-print

رئيس القضاء العسكري المصري يتحفظ على حكم منع اختبارات العذرية


قال رئيس هيئة القضاء العسكري اللواء عادل المرسى إن حكم محكمة القضاء الإداري الثلاثاء بعدم توقيع أي كشوف طبية للتحقق من عذرية الفتيات المعتقلات من قبل القوات المسلحة "ليس له محل من التنفيذ".

وأوضح أنه لا يوجد أصلا قرار في لائحة السجون العسكرية يقضى بالكشف عن العذرية مؤكدا انه لو قام احد بالكشف عن العذرية سيكون ذلك تصرفا شخصيا يستوجب المساءلة الجنائية.

وأضاف أن الأمر مطروح حاليا أمام المحكمة العسكرية العليا فيما هو منسوب للطبيب المجند المدعى عليه بالكشف عن العذرية، مشيرا إلى أن المحكمة قررت تأجيل نظر الجلسة إلى يوم 3 يناير/كانون الثاني المقبل.

وكانت مواطنة مصرية تدعى سميرة إبراهيم قد أقامت دعوى أمام محكمة القضاء الإداري، قالت فيها إنها تعرضت لاختبار فحص العذرية على يد أطباء من القوات المسلحة أثناء اعتقالها في إحدى التظاهرات، وحكمت المحكمة الثلاثاء بعدم توقيع هذه الفحوصات .

وقالت المحكمة في حيثيات أسباب حكمها إن إجراء الكشف عن عذرية الفتيات المشاركات في المظاهرات يخالف أحكام الإعلان الدستوري ويعد انتهاكا لحرمة جسد الإناث وعدوانا على كرامتهن.

وأضافت أن عددا من أعضاء المجلس العسكري وعدوا منظمة العفو الدولية بأن الجيش سيتوقف عن إجراء تلك الفحوص ومن ثم فإن القوات المسلحة أقرت الفحص المشار إليه.

وذكرت محكمة القضاء الإداري أن قانون الأحكام العسكرية لم يتضمن إجراء فحص العذرية عند تفتيش النساء أو الكشف عليهن طبيا، مشيرة إلى أن مصر وقعت على الكثير من اتفاقيات حقوق الإنسان التي تحظر إخضاع أي فرد للتعذيب أو المعاملة القاسية.

وأشارت المحكمة إلى أن المادة (53) من الإعلان الدستوري نصت على حماية البلاد وسلامتها ومن ثم "من الواجب على القوات المسلحة أن تلتزم بأحكام القانون ولا تتجاوز حدوده في التعامل مع المواطنين وإلا شاب قراراتها البطلان".

وقد تظاهر عشرات الناشطين السياسيين والحقوقيين، داخل قاعة المحكمة الثلاثاء ونظموا وقفة احتجاجية قبل بدء الجلسة أمام مجلس الدولة، وتعالت الهتافات بعد صدور الحكم كما قادت صاحبة الدعوى مسيرة إلى ميدان التحرير وسط القاهرة. و

كانت منظمة العفو الدولية قد انتقدت المجلس العسكري لقيامه بكشوف العذرية على الفتيات أثناء اعتقالهن، وهو ما برره عسكريون بأنه ضرورة لتجنب اتهامات للجنود باغتصاب هؤلاء الفتيات.

XS
SM
MD
LG