Accessibility links

logo-print

بري: إذا لم تنسحب إسرائيل من لبنان فسوف نجبرها على الانسحاب منه


قال رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري إن حزب الله سيستأنف عملياته العسكرية ضد إسرائيل ما لم تنسحب القوات الإسرائيلية من مزارع شبعا والأراضي التي احتلتها خلال حربها الأخيرة على لبنان.

وحذر بري في مقابلة مع صحيفة غارديان البريطانية نشرت الثلاثاء إسرائيل بالقول :" إذا لم تنسحب إسرائيل من لبنان فسوف نجبرها على الانسحاب."

وأكد بري أن حزب الله سيحتفظ بسلاحه في الجنوب وأن قوات اليونيفيل لن تمنعه من المقاومة حتى تنسحب إسرائيل من الأراضي اللبنانية المحتلة وتوقف انتهاكاتها البرية والجوية والبحرية للبنان، حسب تعبيره.

وألمحت الصحيفة إلى أن تصريحات بري تتناقض مع ما قاله رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة للصحفيين الأسبوع الماضي من أن الجيش اللبناني سيصادر أي سلاح يجده في الجنوب، مؤكدا أنه لن يكون هناك سلاح في الجنوب باستثناء سلاح الجيش اللبناني.

من ناحية ثانية، ذكرت الصحيفة أن بري أعرب خلال المقابلة عن مخاوفه من حصول الموساد الإسرائيلي على المعلومات التي تقوم بجمعها القوات الدولية في لبنان.

وأكد رئيس مجلس النواب اللبناني أن عمل قوات اليونيفيل سيكون خاضعا لرقابة اللبنانيين، مشيرا إلى أن جهاز الاستخبارات اللبناني فعال جدا كما أنه معتاد على مراقبة ما وصفه بالجواسيس الإسرائيليين.
وأكد بري أن لبنان سيساعد القوة الدولية ويقدم لها كل ما تحتاجه لإتمام مهمتها لكنه لن يقبل أن يكون الغرض من وجود القوة الدولية حماية إسرائيل.

وأضاف:" إنهم موجودون داخل أراضينا وهذا معناه أن عليهم العمل بما يخدم مصالح لبنان وليس إسرائيل."

وأشار بري إلى وجود قلق من بقاء القوات الدولية في لبنان إلى الأبد خاصة وأن قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1701 لا يحدد إطارا زمنيا لمهمة اليونيفيل في لبنان.

هذا وقد أعلن نبيه برّي رئيس مجلس النواب اللبناني أن العلاقات بين حزب الله وتيار المستقبل تسير من حسنٍ إلى أحسن وقال في تصريح له الأربعاء:
XS
SM
MD
LG