Accessibility links

logo-print

السلطات العراقية تؤكد المغالاة في عدد ضحايا العنف منذ سقوط نظام صدام


نفت السلطات العراقية ما تناقلته بعض وكالات الأنباء عن تقرير ستنشره مجلة ( لانسيت ) البريطانية الخميس حول سقوط مئات الآلاف من القتلى منذ الإطاحة بنظام حكم صدام حسين في ربيع عام 2003.
فقد صرح علي الدباغ المتحدث باسم الحكومة العراقية الأربعاء، بأن الأرقام المتعلقة بعدد الضحايا في العراق مضخمة بطريقة تخالف أبسط قواعد التحري والدقة المطلوبة من قبل معاهد أبحاث يفترض فيها أن تكون رصينة وتحترم القراء.
وكانت دراسة حول معدل الوفيات في العراق منذ ما قبل الإطاحة بصدام وحتى يونيو/ حزيران من العام الحالي، قد أشارت إلى مقتل 655 ألف عراقي.
هذا وقد علق الرئيس بوش في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض الأربعاء على هذا الموضوع بقوله إنه يعتقد أن الدراسة تفتقر إلى الكثير من المصداقية.
ومن ناحية أخرى، قالت مصادر أمنية وطبية عراقية الأربعاء إن 21 شخصا قتلوا الأربعاء في أعمال عنف متفرقة في العراق.
وأعلن الجيش الأميركي مقتل أحد جنوده في بغداد الأربعاء، وثلاثة من مشاة البحرية في محافظة الأنبار يوم الاثنين الماضي، ما يرفع عدد قتلى الجنود الأميركيين منذ مطلع الشهر الحالي إلى 37 جنديا.
XS
SM
MD
LG