Accessibility links

وجه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الثلاثاء رسالة إلى نظيره النيجيري غودلاك جوناثان أعرب فيها عن "تضامن فرنسا" بعد الاعتداءات التي استهدفت مسيحيين في هذا البلد وأسفرت عن 40 قتيلا يوم عيد الميلاد.

وكتب ساركوزي "في هذه الظروف الأليمة، أعبر لكم وللشعب النيجيري بكامله عن صداقة فرنسا وتضامنها .أرجو منكم أن تنقلوا إلى عائلات الضحايا وأقربائهم تعازي الصادقة وتعاطفي الكبير"، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وأكد الرئيس الفرنسي أن بلاده "تدعم" نيجيريا "في معركتها ضد الإرهاب".

وشهدت نيجيريا الأحد سلسلة اعتداءات أسفرت عن 40 قتيلا بينهم 35 في كنيسة كاثوليكية قرب العاصمة الفدرالية ابوجا.

مسيحيو نيجيريا يعربون عن قلقهم

وفي نفس السياق، أصدرت جمعية مسيحيي نيجيريا بياناً أعربت خلاله عن قلقها من انزلاق البلاد في حربٍ طائفية وذلك بعد سلسلة الإنفجارات التي شهدتها عدة كنائس في نيجيريا قبل أيام وأسفرت عن مقتل العشرات.

وكان سوكوتو محمدو سعد أبو بكر أحد أبرز القيادات الدينية في أبوجا قد التقى بالرئيس جوناثان غودلاك وأكد أن الصراع ليس دينياً.

XS
SM
MD
LG