Accessibility links

logo-print

البوسنة تتهم قائد قوات الأمم المتحدة إبان الحرب باغتصاب مسلمات بوسنيات


اتهم مدع عام بوسني الجنرال الكندي المتقاعد لويس ماكنزي القائد السابق لقوات حفظ السلام الدولية خلال حرب البوسنة التي وقعت خلال الأعوام 1992-1995 باغتصاب مسلمات بوسنيات.

فقد أعلن اولغ كافكا مدعي محكمة ساراييفو الإقليمية لوكالة الأنباء الفرنسية أن شهادات عدد من النساء تفيد بأنه تردد مرارا على معسكر اعتقال وأنه لم يكن فقط شاهدا على عمليات اغتصاب بل إنه اغتصب هو شخصيا نساء كن سجينات لدى قوات صرب البوسنة.
وأكد أن تحقيقا ضد ماكنزي بدأ عام 1998 لكننا لم نستوفه لأنه لم يجر استجوابه.
وقد أقيم معسكر الاعتقال المعني الذي أطلق عليه اسم "صونيا" في ضواحي ساراييفو.
ورفض كافكا كشف عدد النساء اللواتي يتهمن الجنرال الكندي بالاغتصاب. وأوضح أنه لا يمكن اتهام قائد قوات الأمم المتحدة السابق قبل استجوابه من قبل القضاء المحلي.
وقد طلب القضاء البوسني مرارا من السلطات الكندية الإذن باستجواب الجنرال ماكنزي لكنه لم يتلق أي رد.
XS
SM
MD
LG