Accessibility links

logo-print

تظاهرة بالقرب من القدس للاحتجاج على التمييز ضد النساء


تجمع مئات الأشخاص بعد ظهر الثلاثاء في بيت شيمش، بالقرب من القدس، للاحتجاج على التمييز ضد النساء الذي يفرضه مذهب يهودي متشدد. ونظمت هذه التظاهرة بدعوة من منظمات علمانية ودينية للدفاع عن حقوق المرأة.

وقالت زعيمة المعارضة في إسرائيل تسيبي ليفني إن هدف مقاومة التطرف يهدف لحماية نظرة العالم إلى إسرائيل.

وأضافت تعليقاً على مطالب المتدينين الفصل بين النساء والرجال:"إننا نحارب لتحسين صورة دولة إسرائيل، فالأمر لا يتعلق فقط ببيت شيمش والفصل على أساس الجنس، وإنما نحارب التطرف الذي يحاول فرض وجهة نظره علينا".

لكن المحلل السياسي الإسرائيلي موردخاي كيدار عزا الأمر لصراع بين اليسار واليمين.

أما المحلل الاجتماعي ديفد بيدين فقال إن إسرائيل دولة يهودية ويتوقع الكثيرون تطبيق أحكام الدين وقال:

"من الصعب القول أن إسرائيل دولة علمانية، بل هي دولة يهودية، وهناك مستويات مختلفة من التدين ولكنها تعرّف نفسها كدولة يهودية وهناك العديد من الآراء عن طبيعة هذه الدولة ولكنها بالتأكيد ليست علمانية".

وحاولت الشرطة في الأيام الأخيرة أكثر من مرة نزع لافتات تحث على الفصل بين الرجال والنساء في الشارع الرئيسي لمدينة بيت شيمش لكنها واجهت مقاومة عنيفة.
XS
SM
MD
LG