Accessibility links

هنية: إسرائيل تبحث عن ورقة الاعتراف الإسلامي وحماس لن تعطيها لها


أكد رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية مجددا أن حركة حماس لن تعترف بشرعية الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.
وقال في خطبة الجمعة في مسجد بخان يونس إن حماس متمسكة بالثوابت والحقوق وبشرعية المقاومة.
وأشار هنية إلى وجود مؤامرات لإرغام حماس على نبذ العنف والتخلي عن المقاومة والتنازل عن الأرض ووضع القدس على مائدة المفاوضات والتنازل عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين.
وقال هنية إن إسرائيل حظيت باعتراف جزء من الشعب الفلسطيني وجزء من الدول العربية وأنها تبحث عن ورقة اعتراف أخرى وهي ورقة الاعتراف الإسلامي.
وأوضح هنية أن هناك مؤامرات تحاك ليل نهار العنف والمقاومة، ونتنازل عن الأرض، ونضع القدس على طاولة المفاوضات، ونتنازل عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين.
من جهة ثانية، أعلن هنية أن حكومته ستفتح ملف الفساد. وقال: "سندرج على جدول جلسة الحكومة المقبلة فتح ملفات الفساد ولن يعيقنا الضجيج الإعلامي أو محاولات الضغط السياسي والاقتصادي بل سنمضي في طريق الإصلاح."
XS
SM
MD
LG