Accessibility links

سنو يتحفظ عن التعليق على نتائج زيارة نائب وزير الخارجية الروسية إلى كوريا الشمالية


دعا البيت الأبيض كوريا الشمالية إلى التخلي عن برنامجها النووي والعودة إلى المحادثات السداسية.
وقد وجه هذه الدعوة المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض توني سنو الذي أبدى تحفظا في التعليق على نتائج زيارة نائب وزير الخارجية الروسية إلى كوريا الشمالية.
وقال سنو إنه ينتظر الحصول على معلومات إضافية قبل التعليق.
لكنه أضاف: "يبدو أن البيان الصادر عن الزيارة يفيد بأن الكوريين الشماليين عبروا عن استعدادهم للعودة إلى الاتفاق الذي تم في 19 سبتمبر/أيلول من العام الماضي والذي يتعهدون فيه بالتخلي عن كل برامجهم النووية المدنية والعسكرية مقابل مجموعة من المكاسب تقدمها لهم الولايات المتحدة."
وأضاف سنو أنه يتمنى أن تعلن كوريا الشمالية عودتها إلى المحادثات السداسية ووقف برامجها النووية لأنها سترى الكثير من الخير والايجابية حين تفعل ذلك.

وكان نائب وزير الخارجية الروسية الكسندر ألكسييف قد أعلن أن كوريا الشمالية تريد حل مشكلة نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.
وأضاف في أعقاب مشاورات بين موسكو وبيونغ يانغ أن المسؤولين الكوريين الشماليين أبلغوا زملاءهم الروس برغبتهم في حل المشاكل المتعلقة بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية في المستقبل القريب وعن طريق التفاوض.
من ناحية أخرى، أعلن البيت الأبيض أنه ليس في وضع يؤهله للقول نهائيا إن كانت كوريا الشمالية قد أجرت أم لم تجر تجربة نووية وذلك بعدما أعلن الجيش الأميركي أنه لم يجد جزيئات مشعة في الجو.
وقال سنو إن التحليل النهائي للمعطيات قد يستغرق يوما أو يومين، مؤكدا أنه سواء كانت هناك تجربة نووية أم لا، فإن هذا الأمر لن يغير شيئا بالنسبة إلى الولايات المتحدة وضرورة أن يفرض مجلس الأمن الدولي عقوبات على كوريا الشمالية.
وكان سنو يتحدث بعد إعلان مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية أن العينات التي جمعتها طائرة عسكرية أميركية في الجو لا تحتوي على جزيئات مشعة.
XS
SM
MD
LG