Accessibility links

logo-print

أعمال عنف في أنحاء متفرقة من أفغانستان تسفر عن سقوط عدد من الجنود والمدنيين


أعلن حاكم ولاية في شرق أفغانستان أنه نجا السبت من محاولة اغتيال تسببت في مقتل مسؤول في الإدارة المحلية.

وجرح جنديان من قوات حلف الأطلسي في هجوم في الشمال فيما قتل ثلاثة عناصر من طالبان جنوبا.

وقال حاكم ولاية لقمان غلاب منغال إن قنبلة انفجرت لدى مرور السيارة الأولى في موكبه، بينما كان هو في السيارة الثانية.

وأضاف أن الموجودين في الموكب توقفوا لمعاينة الأضرار، ومن ثم تعرضوا لإطلاق نار من أسلحة خفيفة أدت إلى مقتل مسؤول في الحكومة المحلية.
وأعلن الناطق باسم طالبان محمد حنيف مسؤولية الحركة عن الهجوم.

وفي ولاية قندز جرح جنديان مساء السبت في هجوم بقاذفات الصورايخ استهدف آليتهم كما أعلن الناطق باسم القوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن في أفغانستان - ايساف.

وأعلنت وزارة الدفاع الأفغانية أن ستة جنود أفغان أصيبوا بجروح طفيفة خلال انفجار قنبلة أثناء مرور عربتهم في إقليم زهري، جنوب غرب قندهار.

وقتل جندي من قوات الحلف الأطلسي وثمانية أفغان الجمعة في قندهار في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف دورية للحلف.
XS
SM
MD
LG