Accessibility links

بدء الجلسة الخامسة من محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك


استأنفت محكمة جنايات القاهرة الأربعاء الجلسة الخامسة لمحاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك ونجليه علاء وجمال بالإضافة إلى وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وستة من كبار مساعديه بعد توقف استمر نحو شهرين، بتهم التحريض على قتل المتظاهرين واستغلال النفوذ والتربح وإهدار المال العام والانفلات الأمني والتربح وتصدير الغاز إلي إسرائيل.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إن الطائرة التي تقل الرئيس السابق وصلت إلى مقر المحاكمة بأكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة، وتم نقل مبارك إلى قاعة المحكمة بواسطة سيارة إسعاف، كما وصل جميع المتهمين المحبوسين بسجن طرة استعدادا لجلسة المحاكمة.

مفاجآت متوقعة في الجلسة

ويتوقع أن تشهد جلسة المحاكمة مفاجآت من المحامين المدعين بالحق المدني الذين اعدوا خطة محكمة لتحديدهم حتى لا يدخل بينهم محامون آخرون، ليس بحوزتهم توكيلات من المصابين أو أسر الشهداء، كما سيتقدمون بحافظة مستندات من أوراق القضية تتضمن الحصر النهائي للمصابين والمتوفين، كما سيفجر محامو المتهمين مفاجآت عن وجود أدلة موثقة لتبرئتهم، بحسب الوكالة.

وكثفت الأجهزة الأمنية والصحية المصرية من استعداداتها، حيث وضعت وزارة الداخلية بالتنسيق مع الجيش خطة أمنية ومرورية متكاملة يشارك فيها نحو خمسة آلاف جندي، و14 سيارة إسعاف بالإضافة إلى عيادتين متنقلتين، وإعلان حالة تأهب قصوى في المستشفيات القريبة من الأكاديمية استعدادا لمواجهة أي حالات قد تحدث نتيجة تظاهرات أو اشتباكات.

ويحاكم إلى جانب الرئيس المصري السابق ونجليه والعادلي، وستة من كبار مساعديه، رجل الأعمال المصري الهارب حسين سالم.

ويواجه المتهمون في القضية اتهامات بقتل المشاركين بالمسيرات المعارضة خلال ثورة 25 يناير/كانون الثاني الماضي، والشروع في القتل والانفلات الأمني والرشوة والتربح‮، ومن المنتظر أن تعقد المحكمة جلسات يومية ومتتابعة في القضية لسرعة الفصل فيها.

ويشار إلى أن المحكمة ستواصل عقد جلساتها خلف أبواب مغلقة بعد قرار منع بث وقائعها على الهواء مباشرة.

XS
SM
MD
LG