Accessibility links

logo-print

مدينة النجف تستقبل أكثر من مليون زائر بمناسبة ذكرى مقتل الإمام علي


أحيا مئات الآلاف من العراقيين الشيعة اليوم الأحد في النجف ذكرى مقتل الامام علي بن أبي طالب وسط إجراءات أمنية مشددة. وأعلن مسؤولون محليون أن النجف استقبلت أكثر من مليون زائر خلال اليومين الماضيين.


وقال نائب محافظ النجف عبد الحسين عبطان لوكالة الصحافة الفرنسية: إن أعداد الذين استقبلتهم المدينة بلغ اكثر من مليون زائر حسب احصائيات وردتنا من عملية النقل". واكد أنه لم يسجل أي حادث يذكر، قائلا إن الزيارة تسير بانسياب منظم في تدفق الزائرين وفق ما هو مخطط لها، ومن دون أي حوادث تذكر على المستوى الأمني أو الاداري.


وأرجع عبطان سبب الهدوء الأمني في المدينة إلى الخطة الامنية والادارية التي طبقتها الاجهزة المعنية في المحافظة بالتعاون مع وزارتي الداخلية والنقل التي عملت على تامين الطرق المؤدية الى النجف من بغداد وباقي المحافظات.
كما اتخذت القوات العراقية إجراءات امنية مشددة تتضمن نشر 20 الف عسكري خلال ثلاثة ايام في النجف بمناسبة الذكرى التي بدأت الجمعة.

وأعلن العقيد عبد الكريم مصطفى قائد شرطة المدينة عن نشر 20 ألف عنصر أمني لاستقبال الزوار. واضاف: شكلنا غرفة عمليات تضم كل الاجهزه الامنية في المحافظة بغرض اعداد خطة شاملة يمكن من خلالها توفير الامن وقد وضعت كافة الاجهزة في حال استنفار قصوى، مشيرا إلى استقدام فوجين من الشرطة الوطنية من بغداد للمشاركة في الخطة. وقد وفرت وزارة النقل حافلات لنقل الزائرين.

وقد نوّه بمساهمة أصحاب المواكب واللجان الشعبية التي كان لها دور كبير في حماية الزائرين وتقديم الخدمات لهم. وعبر عدد من الزائرين عن ارتياحهم ازاء الاجراءات التي مكنتهم من اداء مراسم الزيارة في النجف.وقد اتخذ مجلس محافظة النجف قرارا يعتبر اليوم الاحد عطلة رسمية لكافة الدوائر الرسمية والمدارس في الوقت الذي اغلقت المحلات التجارية ابوابها للمناسبة التي يحييها سنويا .

وتصادف ذكرى مقتل الإمام علي أول ائمة الشيعة الاثني عشرية وابن عم الرسول وزوج ابنته فاطمة ورابع خليفة للمسلمين عام 662 ميلادية ليلة الـ21 من شهر رمضان.

XS
SM
MD
LG