Accessibility links

logo-print

عشرات القتلى والجرحى مع تواصل عمليات القتل والعنف الطائفي في العراق


تواصل مسلسل العنف الطائفي في العراق، حيث شهدت مدينة بلد شمالي بغداد مقتل نحو 31 سنيا على ايدي ميليشيات مسلحة فيما اُعتبر ردا انتقاميا على ذبح 14 عاملا شيعيا السبت على يد جماعات مسلحة سنية في منطقة الضلوعية في محافظة صلاح الدين.
وفي بغداد، أكدت مصادر في الداخلية العراقية نجاة وكيلة الوزير هالة شاكر مصطفى من محاولة اغتيال استهدفت موكبها صباح الاحد. واسفرت محاولة الاغتيال عن مقتل اربعة مدنيين وجرح ستة اخرين بينهم حارسها في شرقي بغداد.

وادت اشتباكات بين مسلحين وقوات الشرطة الي جرح ثلاثة من الشرطة في منطقة بين بغداد والكوت وتم القبض علي تسعة مسلحين. وقد عثر فيما بعد علي جثة مدني في تلك المنطقة.

وقالت الشرطة في الموصل ان مسلحين اقتحموا منزلا وقتلوا رجلا وإمراة وولديهما. كما ادى الهجوم الى إصابة إمرأتين بجراح بالغة.

هذا وعثرت قوات الشرطة على اربع جثث ظهرت عليها آثار تعذيب وإطلاقات نارية في مدينة الفلوجة.
كما قتل مدنيان واصيب اثنان آخران بينهما شرطي في حادثين منفصلين شهدتهما محافظة بابل.


وفي مدينة كركوك بالعراق، قتل وأصيب عدد من المدنيين وعناصر الشرطة اثر انفجار سبع سيارات ملغومة .

مراسلة "راديو سوا" في بغداد دينا اسعد والتفاصيل :
XS
SM
MD
LG