Accessibility links

logo-print

الأردن يشارك بأضخم وفد أولمبي في تاريخه في دورة الألعاب الأسيوية "الدوحة 2006"


أكد الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولمبية الأردنية عن مشاركة الأردن في دورة الألعاب الأسيوية التي تستضيفها الدوحة من 1 إلى 15 ديسمبر/ كانون الأول ببعثة ضخمة قوامها 150 رياضيا ومدربا وإداريا.

وتعتبر هذه البعثة الأكبر في تاريخ المشاركات الأردنية في الألعاب الأسيوية، علما بان الدوحة ستكون أول دولة عربية تحظى بشرف استضافة الأسياد، وثاني دولة من غرب اسيا بعد إيران عام 1974. ويتوقع ان يشهد الأسياد مشاركة أكثر من 10 آلاف رياضي ورياضية.

وكشف الأمير فيصل بن الحسين أن الرياضة الأردنية تشارك في كل المناسبات الدولية والقارية وخصوصا الألعاب الأسيوية المقامة في الدوحة والتي ستكون أعظم تظاهرة رياضية نظمت حتى الان في قارة أسيا.

وأضاف أنها فرصة عظيمة أن نجعل العالم يرى بان منطقة غرب أسيا قادرة على استضافة وتنظيم مناسبات رياضية بهذا المستوى الدولي المتميز متمنيا للجنة الاولمبية القطرية أن تنجح في مساعيها وان تنجز استعداداتها بكل اقتدار لتظهر هذه المناسبة العظيمة بأبهى صورها.

كما أشار إلى أن الاستعدادات الأردنية تسير على قدم وساق حيث قامت اللجنة الاولمبية الأردنية بتوفير العديد من المعسكرات الداخلية والخارجية من اجل الاستعداد الأمثل لمشاركة رياضيينا في الألعاب الأسيوية معربا عن امله وتمنياته بعودة الرياضيين محملين بالميداليات بعد مشاركتهم بهذه الألعاب".

وستشارك اللجنة الاولمبية الأردنية في 14 لعبة هي: كرة القدم وكرة السلة والفروسية والسكواش والمصارعة والعاب القوى والمبارزة والبلياردو والسنوكر والشطرنج والكاراتيه وكمال الأجسام والجمباز والتايكوندو ورفع الإثقال.

XS
SM
MD
LG