Accessibility links

logo-print

بوش يقيم إفطارا لشخصيات إسلامية في البيت الأبيض ويشيد بالحرب على الإرهاب


أقام البيت الأبيض إفطارا بمناسبة شهر رمضان. وكانت الدعوات في السنوات الماضية تقتصر على رجال الدين وسفراء من الدول ذات الكثافة السكانية الإسلامية - لكن إفطار هذا العام شهد وجوها جديدة تمثلت في شخصيات من المسلمين الأميركيين العاملين في مجال الخدمة العامة.
" كان من بين المدعوين ضباط من جهاز الشرطة في نيويورك والأطقم الطبية التي خاطرت بأرواحها من أجل المواطنين في هجمات 11 أيلول/سبتمبر علاوة على أشخاص من أفرع الخدمات الطبية ومحاربين قدامى أمضوا الخدمة في أفغانستان والعراق."

وأشاد الرئيس بوش بالعديد من الدول الإسلامية التي تقف إلى جانب الولايات المتحدة في الحرب على الإرهاب وأشار إلى أن عدة دول بعثت مندوبين لحضور وليمة الإفطار في البيت الأبيض.
وقال بوش:
" نرحب بكم معنا ونفخر بالعمل إلى جانبكم لدحر الإرهابيين والمتطرفين من أجل تحقيق مستقبل أفضل لملايين المسلمين حول العالم الذين يتطلعون إلى السلام."
XS
SM
MD
LG