Accessibility links

logo-print

تدريبات التنفس تساعد في التعافي من جراحة القلب


خلصت دراسة أجراها المركز الطبي الجامعي في اوتريخت بهولندا إلى أن اداء تدريبات التنفس لمدة اسبوعين قبل اجراء جراحة تغيير شرايين القلب يمكن ان تقلل من خطر الاصابة بالتهاب رئوي ومشاكل اخرى بالرئتين بعد العملية.
وركزت الدراسة على مرضى اعتبروا عرضة لخطر الاصابة بمتاعب في الرئتين في مرحلة ما بعد الجراحة مثل مرضى داء السكري ومن لديهم تاريخ في التدخين والاصابة بسعال حاد والبدانة ومضاعفات اخرى.
وترتكز الدراسة على 279 مريضا كانوا عرضة لخطر الاصابة بمشاكل في الرئتين عقب جراحات في القلب أجريت لهم في الفترة بين عامي 2002 و2005 وحصل البعض منهم على تدريبات قبل الجراحة بينما لقي البعض الاخر الرعاية الصحية المتعارف عليها.
وبعد الجراحة عانى 18 في المئة ممن تلقوا التدريبات من مشاكل في الرئتين مقارنة مع 25 في المئة من المجموعة التي لم تتلق التدريبات. وبلغت نسبة الاصابة بالالتهاب الرئوي 6.5 في المئة بين المجموعة التي تلقت تدريبات التنفس بينما فاقت 16 في المئة بين الذين تلقوا العناية العادية.
وشملت التدريب ممارسة تدريبات يومية لمدة اسبوعين على الاقل على اساليب الشهيق والزفير.
وقالت الدراسة التي نشرت في دورية الجمعية الطبية الاميركية هذا الاسبوع انه على الرغم من ان جراحة تغيير شرايين القلب باتت اكثر شيوعا الا ان معدل الاصابة بمشاكل الجهاز التنفسي في مرحلة ما بعد الجراحة لم تنخفض وربما يرجع ذلك الى ان الجراحة تجرى الان لمرضى اكثر عرضة للاصابة بمضاعفات رئوية.
XS
SM
MD
LG