Accessibility links

logo-print

بلير يصف الانسحاب المبكر من العراق بالكارثة


أعلن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير اليوم الخميس أن انسحابا مبكرا من العراق سيكون كارثة. إلا أنه أكد تصميمه على سحب الجنود البريطانيين تدريجا لئلا يصبح وجودها استفزازا.

وقال بلير أمام جلسة مجلس العموم خلال المساءلة الأسبوعية إنه إذا تم التخلي الآن عن الحكومة العراقية في وقت تبني فيه قواها لتصبح قوات الأمن العراقية قادرة على تولي زمام الأمور الأمنية فسيشكل ذلك انتقاصا كبيرا من واجبنا، مشددا على أهمية أن تحل قوات الأمن العراقية محل القوات البريطانية حين تصبح قادرة على ذلك.

" عندما نتمكن من نقل السلطات، فإننا سنقوم بذلك ولكن الانسحاب المبكر قبل إنجاز ما يجب إنجازه سيكون بمثابة الكارثة."
XS
SM
MD
LG