Accessibility links

logo-print

رد فعل العقاقير يرسل 700 الف اميركي للمستشفيات


كشفت دراسة جريت مؤخرا عن ان الاستجابة الضارة لعدد من العقاقيرالتي تتراوح ما بين المضادات الحيوية والأنسولين ورد الفعل السيء لها يرسل نحو 700 الف أميركي سنويا إلى غرف الطوارئ بالمستشفيات.

وقالت الدراسة التي أجراها باحثون في كلية صيدلة جامعة الينوى في شيكاغو ان تناول جرعات خاطئة من الأدوية و الحساسية من بعضها الأخر كانت أكثر أسباب الإصابة بعلل شديدة تطلبت دخول المستشفيات، مؤكدة أن كبار السن فوق الـ65 كانوا أكثر المعرضين للخطر.


من جانبه أشار بروس لامبرت الأستاذ في الجامعة والذي اشرف على الدراسة إلى أن أهميتها تكمن في إبرازها لمخاطر الاستخدام اليومي للأدوية.

وعلى الرغم من ذلك أكد الباحثون الذين اجروا الدراسة على ان رقم الـ700 الف الذين تضمنته هو رقم محدود اذا اخذ في الاعتبار أن معظم الحالات التي تنتج عن رد الفعل السئ للأدوية يتم تشخيصها بشكل خاطئ.


ووجهت الدراسة أصابع الاتهام لعدد من العقاقير منها الأنسولين لعلاج السكري والوارفين لعلاج الجلطات و اماكسوسيلين وهو مضاد حيوي لعلاج عدد من الالتهابات.
XS
SM
MD
LG