Accessibility links

logo-print

أولمرت يحذر إيران من عواقب تعنتها إذا لم تتراجع عن طموحاتها النووية


حذر أيهود أولمرت رئيس الوزراء الإسرائيلي إيران من أنها سوف تدفع الثمن إذا لم تتراجع عن طموحاتها النووية، ملمحا إلى أن إسرائيل قد تضطر إلى التحرك في هذا الصدد.
ودعا أولمرت إيران في تصريح للصحافيين المرافقين له وهو في طريق عودته من روسيا بعد زيارة رسمية استغرقت يومين إلى أن تخشى عواقب تعنتها، دون أن يحدد إن كان الرد على برنامجها النووي سيكون بالوسائل العسكرية أم لا.
وقال أولمرت إنه ينبغي أن يشعر الإيرانيون بالخوف، كما يجب عليهم أن يدركوا أنهم إذا عارضوا كل حل وسط فإنهم سيدفعون ثمن ذلك.
وأشار أولمرت إلى أن الوقت ينفد بالنسبة للتوصل إلى اتفاق بهذا الشأن.
واعتبر أولمرت أنه يتوجب على الأسرة الدولية أن تعمل لتحديد خط أحمر لإيران لا يسمح لها بتخطيه في تطوير برنامجها النووي. وأضاف أولمرت أنه بعد المحادثات التي أجراها في موسكو تكون لديه شعور واضح بعدم موافقة روسيا على إيران نووية."
واعتبر أولمرت أن الخلافات في وجهات النظر بين إسرائيل وروسيا حول الملف النووي الإيراني ليست على مستوى المبادئ ولكن على مستوى التكتيك."
يذكر أن أولمرت لم يتلق ضمانات كافية من موسكو حول إيران. وتواصل روسيا بناء أول مفاعل نووي إيراني في بوشهر في جنوب البلاد بموجب عقد تناهز قيمته مليار دولار.
XS
SM
MD
LG