Accessibility links

الآلاف من الفلسطينيين يؤدون صلاة الجمعة الأخيرة في المسجد الأقصى ويتفرقون دون أية حوادث


أدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين صلاة الجمعة في المسجد الاقصى في آخر جمعة من شهر رمضان، وسط تواجد مكثف للشرطة الاسرائيلية. وفي الخطبة التي القاها الشيخ يوسف ابو سنينة ، حث الفلسطينيين على الوحدة والابتعاد عن الخلافات بين حركة فتح بزعامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحركة المقاومة الإسلامية حماس التي تتولى الحكم في الاراضي الفلسطينية. وقال الشيخ ابو سنينة إن على الشعب الفلسطيني ألا ينقسم إلى معسكرين يحارب أحدهما الآخر لأن ذلك قد يؤدي إلى حرب أهلية. وأدان الشيخ ابو سنينة الاحتلال الاسرائيلي والضغوط الدولية وقال إن الفلسطينيين يواجهون مؤامرة خطيرة ضد الشعب وارضهم. وقد نشرت الشرطة الاسرائيلية أعدادا كبيرة من قواتها في القدس الشرقية لمنع اية اضطرابات بعد أداء الصلاة في الحرم القدسي، إلا أن المصلين تفرقوا دون أية حوادث.
XS
SM
MD
LG