Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يدين طرد إثيوبيا ديبلوماسيين أوروبيين من أراضيها


أدان الاتحاد الأوروبي قرار إثيوبيا طرد ديبلوماسيين أوروبيين من أراضيها. وقال مفوض عمليات التطوير في الاتحاد الأوروبي لويس ميتشال أنه طلب إيضاحا من السفير الإثيوبي حول تلك الواقعة واصفا الوضع بأنه غير مقبول.
إلى ذلك ذكر التلفزيون الرسمي الإثيوبي أمس أن الشرطة أوقفت ديبلوماسيين أجنبيين في الجنوب قرب الحدود مع كينيا متهما إياهما بمحاولة تهريب من زعم بأنهم مجرمين إثيوبيين إلى داخل كينيا.
من جانبها أعربت عضو البرلمان الأوروبي آنا غومز عن اعتقادها بأن أحد المجرمـَـين المزعومين قد يكون مستشارا شرعيا للبعثة الأوروبية في أديس أبابا. وأضافت:
"ما أعرفه هو أن مسؤولة في بعثة الاتحاد الأوروبي وتدعى يالـِن باكيللي والتي كانت المستشارة الرسمية لبعثة الاتحاد الأوروبي في أديس أبابا قد اعتقلت وحياتها الآن في خطر..قد تكون من الناس الذين تصنفهم الحكومة مجرمين وهي متهمة بنشر صور لقادة مسجونين فهناك عدد من النواب المنتخبين يقبعون في السجن منذ عام وغالبهم يواجه عقوبة الإعدام".

وردا على سؤال عن سبب توصيف إثيوبيا لتلك المسؤولة على أنها مجرمة تجيب غومز:

"إن الحكومة الإثيوبية هي حكومة قمعية على الرغم من اعتمادها أسلوبا تدعي فيه بأنها حكومة تهتم للديموقراطية والحكم العادل وحقوق الإنسان، لكنها لا تفعل ذلك".
XS
SM
MD
LG