Accessibility links

logo-print

القوات الأميركية تعتقل قيادي بارز في تنظيم القاعدة في العراق


أعلنت القوات الأميركية في العراق أنها اعتقلت واحدا من أبرز قيادات تنظيم القاعدة في العراق في غارة على مخبئه في مدينة الموصل شمالي البلاد، وقتل في العملية فتى يبلغ من العمر 12 عاما.
وقال بيان للقوات الأميركية في العراق إن الوحدة المغيرة اعتقلت المطلوب ونقلت الفتى المصاب إلى المستشفى حيث ما لبث أن فارق الحياة.
وأضاف البيان أن القوات الأميركية أجرت تحقيقا في ظروف مقتل الفتى.
وأعرب عن الأسف ملقيا المسؤولية على الإرهابيين الذين يتعمدون إحاطة أنفسهم بالنساء والأطفال.
ومع أن القوات الأميركية لم تحدد هوية المعتقل، فإن من المعتقد أنه من أبرز المقاتلين الأجانب في العراق.
وفي عملية منفصلة، قالت القوات الأميركية في العراق إنها قتلت إرهابيا بارزا في غارة جوية على موقع في حي الجليبة في بغداد.
على صعيد آخر، استبعد الشيخ قاسم الحبيب أحد زعماء العشائر في العراق أن يكون هناك تحالف بين عشائر سنية وتنظيم القاعدة في جنوب العاصمة بغداد.
وحذر الحبيب في مقابلة مع "راديو سوا" من مخاطر اندلاع صراع عشائري في العراق، مؤكدا التزام العشائر في الفرات الأوسط بدعوات الحكومة العراقية الرامية إلى وقف العنف، نافيا وجود خلافات بين زعماء العشائر السنية والشيعية.
على الصعيد الأمني، قالت مصادر الشرطة إن سيارة ملغومة انفجرت في دورية عسكرية أميركية شمالي بغداد مما أسفر عن مقتل اثنين من المدنيين وإصابة خمسة.
XS
SM
MD
LG