Accessibility links

logo-print

النواب العرب في الكنيست يدعون إلى مقاطعة حكومة أولمرت بعد انضمام ليبرمان اليها


دعا النواب العرب في الكنيست الإسرائيلي المجتمع الدولي إلى مقاطعة حكومة إيهود أولمرت بعد موافقتها على انضمام حزب (إسرائيل بيتنا) بزعامة أفيغدور ليبرمان إلى الائتلاف الحاكم.

وقال النائب أحمد الطيبي إن انضمام ليبرمان إلى الحكومة يؤكد بجلاء أن الحكومة تضفي الشرعية على العنصرية والفاشية في المجتمع الإسرائيلي.

وقال النائب عزمي بشارة إن إسرائيل لا تستطيع أن تدعي أنها الديموقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط وتقبل في الوقت ذاته انضمام شخص متطرف مثل ليبرمان.

وتجدر الإشارة إلى أن ليبرمان يطالب بإبعاد جزء من العرب الإسرائيليين إلى الدولة الفلسطينية عند إقامتها.
هذا وقد دعا يوسي بيلين زعيم حزب ميريتس الاسرائيلي اليساري العلماني الذي يحتل خمسة مقاعد في الكنيست الاربعاء اعضاء حزب العمل الى الانسحاب من حزبهم احتجاجا على زعيمهم عمير بيريتس الذي وافق على انضمام زعيم اليمين المتطرف افيغدور ليبرمان الى الائتلاف الحكومي. وقال بيلين في تصريحات نقلتها الاذاعة الاسرائيلية العامة ان اعضاء حزب العمل الذين لا يريدون ان يبيعوا روحهم من اجل السلطة يجب ان ينسحبوا فورا من حزبهم لانه انهى مهمته التاريخية.
واضافت الاذاعة ان بيلين دعا اعضاء حزب العمل الى التعبئة وعدم خيانة قيم العدالة، والى النضال ضد جناح الحكومة اليميني الذي ينسف كل الجهود الرامية الى تحريك الحوار مع الجيران الفلسطينيين. واعلن بيريتس الاربعاء انه سيوصي حزبه بالبقاء في الائتلاف الحاكم رغم انضمام ليبرمان اليه.
XS
SM
MD
LG