Accessibility links

logo-print

محكمة فرنسية تحكم بالسجن تسعة أعوام على مغربي لعلاقته بمنفذي هجمات سبتمبر


حكمت محكمة فرنسية بالسجن على المغربي كريم مهدي مدة تسع سنوات بسبب علاقته مع الذين خططوا ونفذوا اعتداءات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول الإرهابية ضد الولايات المتحدة عام 2001.

ويعتبر مهدي الشخص الوحيد الذي يحاكم أمام المحاكم الفرنسية في قضية الاعتداءات هذه . وكان قد أوقف عام 2003 في مطار شارل ديغول بينما كان في طريقه من ألمانيا إلى جزيرة بالمحيط الهندي.

وقام مهدي برحلات سفر إلى كل من أفغانستان والبوسنة وباكستان وموريتانيا، ووجدت في مفكرته أسماء شخصيات عدة من بينها اثنان من المتهمين بتنفيذ وتخطيط الاعتداءات وهما اللبناني زياد الجرّاح واليمني رمزي بن الشيبة.

وكشف الإدعاء العام أنه في مرحلة التحقيقات تحدث مهدي عن خطط تستهدف مهاجمة القواعد الأميركية في ألمانيا.
XS
SM
MD
LG