Accessibility links

أنباء عن مقتل 60 مدنيا أفغانيا في غارات جوية للناتو والأمم المتحدة تطالب بتحقيق سريع


أعربت بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان عن قلقها في أعقاب التقارير التي تحدثت عن مقتل عدد كبير من المدنيين في غارات جوية نفذتها قوات حلف شمال الأطلسي في جنوب أفغانستان.

وحثت البعثة في كابل الجهات المعنية على التسريع بإجراء تحقيق للتأكد من مدى صحة تلك الأنباء.
وأكدت أن سلامة المواطنين في أفغانستان فوق كل اعتبار معربة عن رفضها لسقوط ضحايا مدنيين لأي سبب كان.
وقد اتهمت قوات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان طالبان باستخدام المدنيين كدروع بشرية، فيما أشارت السلطات الأفغانية إلى تقارير تفيد بمقتل 60 مدنيا على الأقل في غارات عسكرية شنتها قوات الحلف.

وقالت قوة المساعدة الأمنية الدولية بقيادة الناتو، إنها لا تستطيع تحديد عدد القتلى المدنيين في الغارات التي نفذتها في قندهار جنوب البلاد، لكنها أكدت أنها تعمل على مساعدة السلطات الأفغانية للتحقق في ذلك.

وقال الممثل المدني في الناتو مارك ليتي إن القوات تأسف لمقتل مدنيين إن صحت تلك التقارير.

وكانت قوة المساعدة المعروفة باسم ايساف قد أعلنت الأربعاء أنها قتلت 48 مسلحا من فلول طالبان في غارات نفذتها في قندهار وبنجاوي.
XS
SM
MD
LG