Accessibility links

logo-print

الربيعي: حصار القوات الأميركية لمدينة الصدر يحرج الحكومة العراقية


قال نصار الربيعي النائب عن الكتلة الصدرية اليوم الجمعة إن القوات الأميركية تحاول إثارة بعض المشاكل الجانبية للحكومة العراقية بهدف إفشال عملها. وأضاف الربيعي في تصريح لوكالة أنباء أصوات العراق، إن الهجوم الذي قاده الجيش الأميركي على مدينة الصدر في بغداد ما هو إلا محاولة من الأميركيين لإحراج الحكومة العراقية أمام قطاعات واسعة من الشعب ومن ثم إفشالها. ورأى الربيعي أن القوات الأميركية تعانى من أزمة حقيقية في العراق نتيجة العنف المستشري في الشارع العراقي، الأمر الذي جعلها تتخبط في مواجهة هذا العنف ومن ثم الدخول في معارك غير محسوبة النتائج.وأضاف النائب عن التيار الصدري إن القوات الأميركية تعيش ما أسماه بلحظات الاحتضار الأخيرة في العراق نتيجة العنف الذي تواجهه هذه القوات في الشارع العراقي مما اجبر الأميركيين على إعادة حساباتهم. وتساءل الربيعي، لماذا لا تخرج القوات الأميركية من العراق مادامت الحكومة العراقية قد استلمت زمام الأمور في البلد؟.ونفى في الوقت ذاته وجود أية بوادر لحرب أهلية في العراق.وقال نصار الربيعي إن الوضع في العراق لن يهدأ إلا بخروج القوات الأميركية وتسليم الملف الأمني للحكومة العراقية.وكانت القوات الأميركية قد فرضت حصارا على مدينة الصدر منذ يوم الأربعاء الماضي، كما وضعت نقاطا تفتيش على مداخل المدينة.
XS
SM
MD
LG