Accessibility links

التصويت على دستور جديد يعتبر كوسوفو جزءا من صربيا


يدلي الصرب في عطلة نهاية الأسبوع بأصواتهم في استفتاء على دستور جديد يعتبر كوسوفو جزءا لا يتجزأ من صربيا.
ودُعي نحو ستة ملايين و 600 ألف ناخب مسجلين للإدلاء بأصواتهم حول الدستور الذي يتطلب اعتماده موافقة نصفهم.
وكانت السلطات قد شنت حملة واسعة جدا لإقناع الناخبين بقبول الدستور الجديد, وقررت إجراء الاستفتاء على يومين بشكل استثنائي لضمان مشاركة أكبر عدد ممكن من الناخبين.
ودعت كل الأحزاب الكبرى من الديموقراطيين إلى القوميين المتشددين, إلى الموافقة على الدستور الجديد الذي تبناه البرلمان بالإجماع في نهاية أيلول/ سبتمبر الماضي.
ومن المقرر أن يُحدَد العامَ المقبل الوضعُ النهائي للإقليم الذي يخضع لإدارة الأمم المتحدة.
XS
SM
MD
LG