Accessibility links

logo-print

إستئناف المعارك بين جيش تشاد والمتمردين ووزير خارجية تشاد يطلب من السودان وقف اعتداءاته ضد أراضي تشاد


اعلنت مصادر في الجيش التشادي والمتمردين أن معارك "خطيرة" استؤنفت صباح الاحد بين القوات الحكومية التشادية ومقاتلي اتحاد قوى الديموقراطية والتنمية في أقصى شرق تشاد.
وصرح وزير الدفاع التشادي بشارة عيسى جادالله لوكالة الأنباء الفرنسية بأن المعارك اندلعت صباح الاحد وأن القوات التشادية التي كانت تطارد المتمردين تعمل على محاصرتهم. وأضاف "لقد اسرنا عددا كبيرا من المتمردين".
ومن جانبه قال الرجل الثاني في اتحاد قوى الديموقراطية والتنمية الشيخ ابن عمر لوكالة الأنباء الفرنسية إن معركة كبيرة اندلعت صباحا بين قوات الإتحاد والقوات الحكومية في محيط حجر ميرام على بعد 150 كلم شمال شرق أم تيمان.
واضاف قائلا إن قوات الإتحاد حاصرت ثلاث كتائب حكومية والمعارك مستمرة. وكان المتمردون التشاديون قد استأنفوا قبل اسبوع المعارك ضد نظام الرئيس ادريس ديبي اتنو واحتلوا مدينتي غوز بيدا وام تيمان في شرق البلاد قبل الإنسحاب إلى الحدود السودانية.
وكان وزير خارجية تشاد أحمد علامي قد اتهم الخرطوم بمحاولة زعزعة الاستقرار في التشاد، وقال إن بلاده تنذر السودان بضرورة وقف اعتداءاته في الايام والاسابيع المقبلة، مضيفا أنه في حال لم يفعل السودان ذلك فان تشاد لن تتردد في تحمل مسؤولياتها للرد كما يقتضي الامر، على حد تعبيره،
مؤكدا أن قوات بلاده المسلحة ستستخدم كل الوسائل لمطاردة من اسماهم المعتدين القادمين من السودان حتى انسحابهم التام إلى داخل الاراضي السودانية.
XS
SM
MD
LG