Accessibility links

وزارة الدفاع الإسرائيلية تدرس طلبا من عباس لنقل قوات من فيلق بدر في الأردن إلى الأراضي الفلسطينية


تدرس وزارة الدفاع الإسرائيلية طلبا تقدم به رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس من أجل دعم القوات الموالية له بقوات تابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية مرابطة في الأردن.
وقالت صحيفة جروسليم بوست في عددها الصادر الأحد إن من شأن هذا الإجراء دعم موقف عباس في صراعه على السلطة مع حركة حماس مما يشير إلى إستعداد الفصائل الفلسطينية المتنافسة لحرب أهلية محتملة.
وقال مسؤولون فلسطينيون إن عباس الذي يعتبر معتدلا ويرأس منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح قد طلب من إسرائيل السماح بانتقال عدد لم يحدد من قوات فيلق بدر المرابط في الأردن دخول المناطق الفلسطينية.
ومن شأن دخول هذه القوات الأراضي الفلسطينية دعم موقف عباس في مواجهة حركة حماس المتطرفة التي تعادي إسرائيل والتي تسيطر على الحكومة الفلسطينية لكنها لا تتبع منظمة التحرير الفلسطينية.
مما يذكر أن إسرائيل رفضت في السابق السماح لقوات من بدر دخول المناطق الفلسطينية.
وقال المسؤولون الفلسطينيون إنه بالنظر لاستعداد حكومة حماس تعزيز الميليشيا التابعة لها وتزايد الإشتباكات بين حركتي فتح وحماس في قطاع غزة، وافق مسؤولون إسرائيليون على النظر في طلب عباس. وقال مصدر أمني إسرائيلي لصحيفة جروسليم بوست "تسلمنا الطلب وإننا نعكف على دراسته".
وقالت ميري إيسن المتحدثة باسم مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إنه لا يمكنها التعليق على الطلب، لكنها قالت إن إسرائيل ، بشكل عام، حاولت تعزيز القوى المعتدلة داخل السلطة الفلسطينية وإن أبو مازن هو بالتأكيد من المعتدلين، على حد تعبيرها.
XS
SM
MD
LG