Accessibility links

logo-print

بلير يواجه ضغوطا جديدة من العسكريين حول دور بريطانيا في الحرب ضد الارهاب


يواجه رئيس وزراء بريطانيا توني بلير ضغوطا جديدة حول دور بريطانيا في الحرب ضد الارهاب.
فقد قال الجنرال تشارلز جاذري وهو رئيس هيئة اركان سابق في مقابلة مع صحيفة اوبزرفر البريطانية ان كل من اعتقد ان المهمة في افغانستان ستكون نزهة هو واهم.
وكذلك تلقي منتقدو سياسات بريطانيا في افغانستان والعراق دعما من نشر وثائق مسربه تعترف على ما يبدو ان وجود القوات البريطانية في البلدين ربما سبب الارهاب الداخلي.
وقد وصف اللورد جاذري وهو من اكثر القادة الموثوق بهم في حكومة توني بلير قبل ان يستقيل عام 2001 وصف وعد بلير بتوفير كل الموارد التي يحتاجها الجيش بانه غير واقعي.
وطالب جاذري بمزيد من القوات والتمويل والمعدات لما وصفه بجيش ملتزم باكثر مما يمكن.
وتاتي تصريحات جاذري بعد اقل من شهر من تصريحات الجنرال سير ريتشارد دانيت الذي طالب بسحب القوات البريطانية من العراق بسرعة لانهم يساهمون في المشكلات التي تواجهها بريطانيا على الصعيد الأمني على حد قوله. لكنه عاد وخفف من حدة تعليقاته.
XS
SM
MD
LG