Accessibility links

logo-print

تجدد الاشتباكات بين القوات الحكومية وعناصر المتمردين في شرقي تشاد


تجددت الاشتباكات العسكرية في شرقي تشاد الأحد بين القوات الحكومية وعناصر مسلحة من المتمردين، وادعى كل من الطرفين تحقيق الانتصار فيها.
وتتهم حكومة تشاد السودان بتسليح ودعم مجموعة من المتمردين يطلقون على انفسهم اسم اتحاد قوى التنمية والديمقراطية التي تشن عمليات مسلحة ضد قوات الحكومة التشادية في منطقة الحدود مع السودان.
واعلن وزير الدفاع التشادي بشارة عيسى جاد الله ان قوات الحكومة قتلت مئة من المسلحين المتمردين في تلك الاشتباكات. ووصف الوزير التشادي المتمردين بأنهم مرتزقة يعملون لمصلحة السودان وقال إن القوات الحكومية طوّقتهم في تجمع على مسافة خمسين كيلومتراً من الحدود مع السودان وسدت عليهم منافذ الهرب.
الا أن المتمردين قالوا إنهم قتلوا مئتين وخمسة عشر جندياً حكومياً في تلك الاشتباكات فيما فقدوا 15 قتيلاً.
وقد تدهورت العلاقات بين السودان وتشاد بسبب تردي الأوضاع في منطقة دارفور. وفيما تتهم تشاد السودان بتسليح ودعم المتمردين التشاديين، تتهم الحكومة السودانية تشاد بدعم متمردي دارفور. من ناحية أخرى
قالت الحكومة السودانية أن اتهام تشاد الخرطوم بدعم المتمردين التشاديين محاولة للتغطية على دعم تشاد متمردي دارفور.

اماني عبد الرحمن السيد في الخرطوم والتفاصيل :
XS
SM
MD
LG