Accessibility links

انسحاب رئيس هيئة الدفاع عن صدام حسين من جلسة المحاكمة


استهلت المحكمة الجنائية العراقية المكلفة بمحاكمة الرئيس العراقي السابق صدام حسين وستة من أعوانه أعمال الجلسة 19 في قضية الأنفال، بمذكرة تلاها وكيل الدفاع عن صدام، وأوضح فيها للمحكمة طلبات هيئة الدفاع التي شملت 12 طلبا.
وعقب ذلك قرر رئيس المحكمة القاضي محمد العريب الخليفة انتداب محامين عن المتهمين صدام حسين وحسن رشيد بعدما أذن للمحامي خليل الدليمي بالانسحاب من المحكمة بناء على طلبه.
وقد استؤنفت جلسة المحاكمة صباح اليوم الاثنين بحضور جميع المتهمين وخليل الدليمي رئيس فريق محامي الدفاع الذين انهوا بذلك مقاطعتهم جلسات المحاكمة.
وقاطعت هيئة الدفاع المحكمة الشهر الماضي بدعوى تدخل الحكومة في شؤون المحكمة وتعيين قاض جديد.
ويحاكم صدام حسين وستة من أعوانه في قضية حملة الأنفال التي أسفرت في عام 1988 عن مقتل حوالي 100 ألف كردي وتدمير ثلاثة آلاف قرية وتهجير الآلاف من مساكنهم.
من ناحية أخرى، نفى السفير الأميركي لدى العراق زلماي خليل زاد أن يكون لبلاده أيُ تأثير على موعد صدور الحكم على الرئيس العراقي السابق صدام حسين وستة من أعوانه في قضية الأنفال أو على قرار المحكمة الجنائية العراقية العليا المكلفة بمحاكمتهم. وأوضح زاد أن الدور الأميركي يقتصر على المساعدات الفنية والأمن.
XS
SM
MD
LG