Accessibility links

موجة غضب ضد "بي بي سي" لإدراجها أنثى الباندا ضمن قائمة نساء 2011


تواجه هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) انتقادات واسعة بعد أن اختارت أنثى دب من نوع باندا كواحدة من 12 وجها نسائيا لهذا العام، فيما يعد ثاني خلاف خلال شهر واحد بسبب التمييز على أساس الجنس، وقد تعرضت (بي.بي.سي) في الأسبوع الماضي لانتقادات بعد اختيارها شخصية العام الرياضية من قائمة خالية من النساء.

ولقد أثار قرار ضم وجه أنثى الباندا "تيان تيان"، التي أحيطت إعارتها من الصين إلى حديقة حيوان أدنبره بدعاية ضخمة، إلى وجوه العام النسائية موجة من الرسائل الغاضبة على موقع تويتر من بينها رسالة من نائب رئيس الوزراء السابق جون بريسكوت الذي كتب "لم تتمكن بي.بي.سي من العثور على امرأة لشخصية العام الرياضية لكنها استطاعت العثور على باندا كوجه نسائي لعام 2011".

من جانبها، أوضحت (بي.بي.سي) أن هذه ليست المرة الأولى التي يظهر فيها حيوان في قوائم شخصية العام، ووضحت في بيان لها أن ضم "تيان تيان" كإحدى الشخصيات التي تصدرت عناوين الأنباء خلال العام كان "إضافة خفيفة الظل للقائمة وهذه ليست المرة الأولى التي تضم كائنا من غير البشر".

XS
SM
MD
LG