Accessibility links

المنتدى العالمي للانترنت في اثينا يبحث مستقبل ومشكلات الشبكة الدولية


تم افتتاح المنتدى العالمي الأول بخصوص إدارة الانترنت في أثينا الاثنين. ويسعى المنتدى الى إجراء مناقشات غير مسبوقة بين ممثلي أكثر من تسعين دولة بالإضافة إلى القائمين على إدارة محركات البحث مثل غوغل وياهو من أجل التوصل إلى نظام جديد لإدارة شبكة الانترنت الدولية.

ويأتي المنتدى الذي ينظم برعاية الامم المتحدة بعد عام من انعقاد القمة العالمية حول مجتمع المعلومات في تونس.

وبينما كان الكثيرون يشككون في مدى الإقبال على حضور المنتدى المفتوح للمناقشة للمناقشة، حيث توقع أكثرهم تفاؤلاً ألا يتعدى عدد المشاركين الـ 500 فرد، أظهرت مشاركة أكثر من 1500 مشترك في المنتدى عكس ذلك الامر تماما، الأمر الذي يعتبر مؤشرا على أهمية القضايا التي يناقشها واهمية اتخاذ قرارات حاسمة بشأنها.

ومن المتوقع أن يبحث المجتمعون في المنتدى عددا من القضايا الخاصة بالشبكة العنكبوتية، على رأسها الجرائم التي ترتكب عبر الانترنت إضافة إلى عمليات مكافحة القرصنة الالكترونية وحرية التعبير على الشبكة.

كما تعتزم منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان مثل منظمة العفو الدولية انتهاز فرصة المنتدى لإدانة الرقابة على الانترنت التي تمارسها دول عدة وتساعد فيها بعض الشركات المعلوماتية عبر تقديمها المساعدات لملاحقة المنشقين على الشبكة وخصوصا في الصين.

من جانبه قال ماركوس كومر منسق مجموعة العمل التابعة للأمم المتحدة لإدارة الانترنت في معرض تعليقه على المنتدى الذي يشارك فيه ممثلون عن الدول وعن الشركات الكبرى العاملة في مجال الانترنت مثل ياهو وغوغل ومايكروسوفت، علاوة على المؤسسات الدولية الكبرى مثل الاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمن والتنمية الاقتصادية في أوروبا، انها المرة الأولى التي تجتمع فيها الحكومات والمؤسسات الدولية وممثلو القطاع الخاص على قدم المساواة في منتدى لمناقشة مشكلات ومستقبل الشبكة الدولية.

ورجح كومر طرح قضية هيمنة الولايات المتحدة الأمريكية على إدارة شبكة الانترنت للمناقشة في المنتدى.
XS
SM
MD
LG