Accessibility links

الجيش الأميركي يزيل الحواجز عن مداخل مدينة الصدر بناء على أمر من المالكي


أمر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بفك الحصار الذي تفرضه القوات الأميركية على مدينة الصدر وحي الشعب والشعلة والكرادة.
فقد جاء في بيان صادر عن المالكي: "القائد العام للقوات المسلحة أمر برفع جميع الحواجز وفتح منافذ العبور في مدينة الصدر ومناطق بغداد كافة وفك الاختناقات المرورية التي حدثت في تلك المناطق."
وأضاف البيان أن إجراءات فرض الحواجز لا تطبق إلا في فترة حظر التجوال في ساعات الليل وفي حالات الطوارئ.
وأشاد البيان بالجهود المشتركة في العمل على ملاحقة الإرهابيين والخارجين على سيادة الدولة الذين يعرضون حياة المواطنين للقتل والخطف والتفجير. في المقابل، أعلن الجيش الأميركي في بيان له الثلاثاء أنه رفع نقاط التفتيش عند مداخل مدينة الصدر استجابة إلى أمر المالكي.
وقال المتحدث باسم الجيش الأميركي الليوتنانت كولونيل كريس غارفر إنه تمت إزالة نقاط التفتيش عند مداخل مدينة الصدر وعلى طول شارع القناة المحاذي لها وتم فتح المداخل. يذكر أن القوات الأميركية قد فرضت حصارا أمنيا على مدينة الصدر منذ سبعة أيام بعد خطف احد الجنود الأميركيين من أصل عراقي من قبل مسلحين مجهولين مساء الاثنين الماضي. من ناحيته، رحب التيار الصدري بالأوامر التي أصدرها المالكي والقاضية بفك الحصار عن مدينة الصدر.
يذكر أن مدينة الصدر شهدت إضرابا عاما احتجاجا على الحصار الذي فرضته القوات الأميركية.
وذكر شهود عيان أن الإضراب جاء بعد نداءات أطلقت في المساجد مساء الاثنين إلى عصيان مدني وتعطيل المدارس والمصارف والمؤسسات العامة احتجاجا على الحصار المفروض من قبل الجيش الأميركي على المدينة.
XS
SM
MD
LG