Accessibility links

المحاكم الإسلامية في الصومال متمسكة بشروط استئناف المفاوضات مع الحكومة الانتقالية


أعربت المحاكم الإسلامية في الصومال عن تمسكها بالشروط التي وضعتها لاستئناف المفاوضات في الخرطوم مع الحكومة الانتقالية.

وقال إبراهيم حسن عدُّو، رئيس وفد المحاكم إنه لا بد من انسحاب القوات الإثيوبية وتخلي كينيا عن دور الوسيط، وأضاف في حديث خاص مع "راديو سوا":
"لقد أدت جامعة الدول العربية دور الوسيط بمشاركة السودان خلال الجولتين الماضيتين ولم يكن لدينا أي تحفظ، أما التغيير فقد طرأ بعد الجولة الثانية للمفاوضات ودون إبلاغنا، كما أن إثيوبيا كانت قد أعلنت الحرب على الصومال واجتاحته ولها قوات في عمق أراضي الصومال، لذا نطالب بتأجيل المحادثات إلى أن يرسل المجتمع الدولي لجنة لتقصي الحقائق لمعرفة ما يجري".

أما عبد الله الشيخ إسماعيل، نائب رئيس الوزراء ورئيس وفد الحكومة الانتقالية إلى المفاوضات فقد رفض التحدث لوسائل الإعلام وقال لـ"راديو سوا":
XS
SM
MD
LG