Accessibility links

logo-print

الديموقراطيون عازمون على تغيير السياسة الأميركية في العراق


يعد الديموقراطيون في الكونغرس الأميركي بالدفع إلي تغيير مسار السياسة الأميركية في العراق إذا استعادوا السيطرة علي أي من مجلسي النواب أو الشيوخ أو كليهما معا في انتخابات الثلاثاء المقبل، حيث تظهر استطلاعات الرأي العام ذلك الاحتمال.
فمع ارتفاع عدد القتلى من الجنود الأميركيين وازدياد العنف في العراق أصبحت الحرب قضية هامة في هذه الانتخابات الأميركية.
وتشير استطلاعات الرأي العام إلي أن الديموقراطيين في موقف قوي لانتزاع 15 مقعدا إضافيا من الجمهوريين والسيطرة علي الأغلبية في مجلس النواب. ويحتمل أن يفوزوا بالمقاعد الستة الإضافية اللازمة للسيطرة علي مجلس الشيوخ. وتظهر استطلاعات الرأي العام أن عدم رضا الناخبين عن أداء الرئيس بوش في حرب العراق هو الذي يساعد الديموقراطيين.
من ناحيته قال السيناتور كارل ليفن الذي سيصبح رئيس لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ إذا فاز الديموقراطيون بالسيطرة علي مجلسي الشيوخ "ستكون هناك رسالة قوية جدا لتغيير المسار بشأن العراق يوم الثلاثاء المقبل".
ويطالب ليفن بانسحاب تدريجي من العراق للقوات الأميركية ابتداء من الشهر القادم.
XS
SM
MD
LG