Accessibility links

logo-print

الطالباني يبحث مع ساركوزي قضية تدريب عناصر الشرطة والموظفين العراقيين في فرنسا


بحث الرئيس العراقي جلال الطالباني الذي يقوم بزيارة رسمية إلى فرنسا مع وزير الداخلية الفرنسي نيكولا ساركوزي الجمعة في تدريب عناصر الشرطة والموظفين العراقيين.
وتطرق المسؤولان اللذان تناولا الفطور معا في فندق فخم بباريس إلى الوضع الداخلي في العراق، وقال ساركوزي إن فرنسا ستستمر في تدريب عناصر الشرطة العراقية.

وكان قد تدرب 110 من عناصر الشرطة العراقية إضافة إلى 39 من القضاة في المدرسة الوطنية العليا للشرطة في سان سير أو مون دور وسط وشرق فرنسا خلال عام
2005.
وستستكمل في عام 2006، المرحلة الثانية من التدريب، التي سيستفيد منها 800 موظف عراقي حتى 31 ديسمبر/كانون الأول.

ويبلغ عدد قوات الأمن العراقية من جيش وشرطة التي يستهدفها المسلحون بانتظام، حوالي 310 آلاف عنصر، وتسعى الولايات المتحدة إلى زيادة عددهم وتكثيف تدريبهم.

وكان أحد معاوني ساركوزي قد توجه في يناير/كانون الثاني 2005، إلى كردستان العراق لتعزيز التعاون بين الشرطة الفرنسية والكردية، طبقا لما ذكرته وزارة الداخلية الفرنسية الجمعة.
وقالت الوزارة، يفترض أن يشكل المهاجرون الأكراد غير الشرعيين إلى فرنسا الذين تم توقيفهم أقل من 6 في المئة عام 2006، في حين كانوا يشكلون 40 في المئة قبل إقفال مركز سانغات التابع للصليب الأحمر شمال فرنسا لاستقبال اللاجئين.

وكان الطالباني قد وصل الأربعاء إلى فرنسا في زيارة رسمية تستمر يومين بهدف تعزيز العلاقات مع باريس التي عارضت الحرب على العراق عام 2003.
XS
SM
MD
LG