Accessibility links

logo-print

بيريتس يدعو خلال اجتماع مع نظيره الألماني المجتمع الدولي إلى التصدي لبرنامج إيران النووي


دعا وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيريتس الجمعة المجتمع الدولي إلى الاستنفار للتصدي للبرنامج النووي الإيراني، وذلك خلال لقاء في تل أبيب مع نظيره الألماني فرانتس يوزف يونغ، بحسب بيان صادر عن وزارته.

وجاء في البيان أن إيران تحدت العالم بأسره الخميس الماضي ومن المستحيل تجاهل ذلك، في إشارة إلى إطلاق الصواريخ الباليستية الإيرانية.

وأضاف بيريتس قائلا إنه لا يوجد لديه أي شك في أن وزير الدفاع الألماني يفهم أننا لا نستطيع أن نكون غير مبالين، في حين تسعى إيران إلى الحصول على السلاح النووي علما أن عقيدتها الرسمية الدعوة إلى تدمير إسرائيل.

وتابع قائلا إنه ينبغي على الأسرة الدولية وعلى ألمانيا التي تؤدي دورا أساسيا في هذا المجال وتوجيه هذه الرسالة واتخاذ الإجراءات التي تفرض نفسها.

وجاءت زيارة يونغ في وقت تزايدت فيه الحوادث بين الجيش الإسرائيلي والبحرية الألمانية التي تسير دوريات قبالة الشواطئ اللبنانية في إطار قوة الأمم المتحدة العاملة في لبنان اليونيفيل.

وقال وزير الدفاع الألماني إن طائرات إسرائيلية أرغمت مروحية لم تعرف عن نفسها في شكل صحيح على الهبوط. وحلقت ست مقاتلات إسرائيلية فوق سفينة استطلاع ألمانية لا تنتمي رسميا إلى قوة اليونيفيل بينما كانت تبحر قبالة الشواطىء الإسرائيلية.

واستبعد يونغ في تصريحات قبل مغادرته بيروت التي زارها قبل توجهه إلى تل أبيب، وقوع حوادث جديدة بين الجيش الإسرائيلي والبحرية الألمانية.

وكان قد صرح بعد لقائه رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة بأنه يستطيع أن يؤكد أن أي حادثة مماثلة لن تقع في المستقبل. وقال إنه يود أن يوضح أن القوة الألمانية موجودة في لبنان لتعزيز اتفاق وقف إطلاق النار وهو شرط مسبق للتوصل إلى حل سياسي في المنطقة.

وأضاف المسؤول الألماني قائلا: "نحاول تنفيذ مهمتنا، وأعتقد أنه لن تسجل حوادث إضافية من هذا النوع في المستقبل".
XS
SM
MD
LG