Accessibility links

logo-print

بوش يسأل الديموقراطيين عن خطتهم للانتصار في الحرب على الإرهاب


قال الرئيس بوش في لقاء انتخابي لدعم مرشح جمهوري لمجلس الشيوخ عن ولاية ميزوري إن الانتخابات هذه السنة تجرى في ظرف خطير جدا بالنسبة إلى الأميركيين.
وسأل بوش قادة الحزب الديموقراطي الجمعة عن خطتهم لتحقيق الانتصار في الحرب على الإرهاب.
وقال بوش: "حين سيتطلع أولادنا وأحفادنا بعد سنوات إلى هذه الحقبة سيطرحون سؤالا أساسيا يعلو فوق كل الأسئلة الأخرى: هل فعلنا كل ما في وسعنا للانتصار في الحرب على الإرهاب؟ هذا هو السؤال الأساسي الذي يواجه جيل اليوم."
وشرح بوش نظرته إلى الإرهابيين وأهدافهم التي قال إنها معادية للولايات المتحدة وللديموقراطية.
وأضاف: "إننا نخوض حربا دولية شاملة ضد هؤلاء الإرهابيين على عدة جبهات. واهم جبهات هذه الحرب هي العراق."
وأكد بوش أن الولايات المتحدة ستواصل مساعدة العراقيين حتى يتمكنوا من الانتصار على الإرهاب وبناء دولتهم الديموقراطية.
قال بوش إن الولايات المتحدة ستستمر في تقديم الدعم للشعب العراقي سياسيا واقتصاديا وعسكريا.
وأضاف: "سندعمهم اقتصاديا لتحقيق أقصى ما يستطيعون وسندرب قواتهم العسكرية والأمنية لتتمكن قواتهم من قيادة قتالها ضد الإرهاب فيكونون هم الذين ينتصرون ويهزمون المتطرفين."
وأعرب بوش عن ثقته بقدرة العراقيين على تحقيق الانتصار.
وقال: "اعتقد أن العراق سيكون يوما ما قادرا على تشكيل حكومة للشعب ومن الشعب إلا إذا انسحبنا من العراق قبل إتمام المهمة."
XS
SM
MD
LG