Accessibility links

الزهار يشير إلى أن القصف الإسرائيلي لقطاع غزة قد يؤدي إلى قتل الجندي الأسير شليط


ذكر وزير الخارجية الفلسطينية محمود الزهار السبت أن القصف الإسرائيلي لقطاع غزة قد يؤدي إلى مقتل الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شليط لأنه قد يستهدف موقعا يوجد به الجندي.

وصرح الزهار في مقابلة مع وكالة أنباء الشرق الأوسط بأن العدوان الإسرائيلي قد يطال حياة الجندي الإسرائيلي جلعاد شليط لأنهم يقصفون أماكن معينة قد تستهدف موقعا يوجد به الجندي.

وحذر الزهار من أنه إذا حصلت إسرائيل على معلومات استخباراتية عن مكان وجود شليط وحاولت اقتحامه فربما يؤدي ذلك إلى مقتل شليط وجنود إسرائيليين آخرين. وقال:

"قد يخسرون الجندي وقتلى إسرائيليين أو أسرى آخرين إذا حاولوا الدخول إلى هذا الموقع عندما تصلهم أية معلومات استخباراتية، وسنحصل بذلك على أسرى جدد".

واعتبر الوزير في حكومة حماس أن أحد أهداف العملية العسكرية واسعة النطاق التي بدأتها إسرائيل الأربعاء في قطاع غزة هو الضغط من أجل تحسين شروط الإفراج عن الجندى الإسرائيلي وتفريغ محتوى صفقة مبادلة شليط بأسرى فلسطينيين تتوسط مصر لإبرامها. وأضاف أن إسرائيل في أزمة وأحد أسباب هذه الأزمة هو الجندي شليط.

وكان الجندي الإسرائيلي جلعاد شليط أسر في 25 يونيو/ حزيران الماضي في عملية قامت بها عدة فصائل فلسطينية من بينها الجناح المسلح لحركة حماس.

وتقوم مصر بوساطة من أجل إبرام اتفاق للإفراج عن شليط مقابل إطلاق سراح أسرى فلسطينيين من السجون الإسرائيلية لكن هذه الجهود مازالت تصطدم بشروط متعارضة يضعها الطرفان.
XS
SM
MD
LG