Accessibility links

logo-print

قلق دولي إزاء مداهمات مقرات المنظمات غير حكومية بالقاهرة


أعلنت وزارة الدفاع (البنتاغون) أن الوزير ليون بانيتا نقل للقائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية المشير حسين طنطاوي الجمعة قلق واشنطن إزاء المداهمات التي تستهدف منظمات غير حكومية في القاهرة.

وأوضح المتحدث باسم البنتاغون جورج ليتل في بيان أن بانيتا أشاد أيضا بالقرار الصائب للمشير طنطاوي في وضع حد لهذه المداهمات وتسهيل أنشطة المنظمات غير الحكومية في مصر.

وجدد بانيتا تأكيد أهمية العلاقة المصرية الأميركية في المجال الأمني والتزام الولايات المتحدة في شراكتها الإستراتيجية واستعدادها الدائم للتعاون مع مصر.

كذلك أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن مسؤولين مصريين أكدوا للولايات المتحدة أنهم سيوقفون المداهمات لمقرات جماعات مؤيدة للديموقراطية وستعيد المعدات التي صادرتها.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند إن السفيرة الأميركية في القاهرة آن باترسون أثارت قضية عمليات الدهم مع مسؤولين مصريين بينهم أعضاء في المجلس الأعلى للقوات المسلحة.

وتلقت السفيرة الأميركية ضمانات من المسؤولين المصريين بأن هذه المداهمات ستتوقف مع إعادة فورية للمعدات التي تمت مصادرتها.

وأضافت نولاند أنه يتعين السماح لتلك المنظمات غير الحكومية بالعمل بحرية كما هي الحال في العديد من البلدان دعما للديموقراطية والانتخابات الحرة.

ومن بين المنظمات غير الحكومية التي استهدفتها المداهمات منظمتان أميركيتان على الأقل هما المعهد الوطني الديموقراطي والمعهد الدولي الجمهوري.

من جانبه، أعلن وزير الخارجية الكندي جون بيرد الجمعة أن بلاده قلقة بشدة إزاء المداهمات التي استهدفت مقار منظمات غير حكومية في القاهرة.

وشدد بيرد على أهمية أن تمارس هذه المنظمات التي تدعم الديموقراطية وحقوق الإنسان وسيادة القانون عملها من دون أي عوائق أو تهويل.

كما حض السلطات المصرية على اتخاذ كل التدابير اللازمة بهدف حصول عملية الانتقال إلى الديموقراطية بشكل سلمي.

بدورها، أعربت بريطانيا عن قلقها البالغ لمداهمات مكاتب عدة منظمات غير حكومية في مصر.

ودعت السلطات المصرية إلى تجنب القيام بأي إجراء للحد من العلمية الديموقراطية أو إعاقة الجهود الإيجابية هذه المنظمات.

من جهتها، حضت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون مصر الجمعة على ترك منظمات المجتمع المدني تزاول عملها.

وقال بيان صدر عن مكتب آشتون إن "استعراض القوة المكشوفة ضد منظمات المجتمع المدني يثير القلق بشكل خاص إذ يأتي بينما تنتقل مصر نحو الديموقراطية".

وتضمن البيان دعوة آشتون "السلطات المصرية إلى معالجة الوضع الراهن والسماح لمنظمات المجتمع المدني بمواصلة عملها داعمة المرحلة الانتقالية في مصر".

وكان وكلاء نيابة مدعومون من قوات أمن خاصة قد اقتحموا 17 مقرا لمنظمات غير حكومية محلية ودولية يوم الخميس، حيث صادروا أجهزة كمبيوتر ووثائق في إطار تحقيق في اتهامات بتلقي تمويل غير قانوني من الخارج.

XS
SM
MD
LG