Accessibility links

logo-print

شافيز يهدد بقطع إمدادات النفط عن أميركا إذا حاولت قلب نظامه


هدد الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز مرة جديدة السبت الولايات المتحدة بحرمانها من النفط الفنزويلي إذا حاولت الإطاحة به أو رفضت الاعتراف بنتيجة الانتخابات الرئاسية التي ستجري في الثالث من ديسمبر/كانون أول حيث من المتوقع أن يصار إلى إعادة انتخابه. وفي كلمة أمام آلاف الموظفين في القطاع النفطي في مدينة بويرتو لا كروز التي تبعد 220 كلم إلى الشرق من كراكاس، قال شافيز إنه لن يرسل نقطة نفط واحدة إلى الولايات المتحدة إذا حاولت تنفيذ انقلاب أو لم تعترف بنتيجة الانتخابات. واوضح أن المعارضة الفنزويلية تتآمر عليه من أجل تنفيذ هذا الهدف وبدعم من الولايات المتحدة. وأضاف شافيز قائلا، سأطلب من " الشيطان "وهي التسمية التي يطلقها على الرئيس جورج بوش) يضبط المجانين هنا ) أي المعارضة لأن امبراطورية اميركا الشمالية سوف تندم اذا حاولت زعزعة شركة النفط الوطنية الفنزويلية. وتنتج فنزويلا رسميا أكثر من ثلاثة ملايين برميل نفط يوميا وبالتحديد 2.6 مليون برميل طبقا لما تقوله منظمة أوبك يباع منها 5.1 مليون برميل في الأسواق الاميركية. واعرب شافيز عن اقتناعه بأنه سيفوز في الانتخابات الرئاسية المقبلة بأكثر من 60 بالمئة من أصوات الناخبين مقابل 30 بالمئة لمنافسه الاشتراكي الديموقراطي مانويل روزاليس.
XS
SM
MD
LG