Accessibility links

logo-print

ردود فعل عربية وعالمية على الحكم الصادر على صدام حسين وأعوانه


فيما يلي جانب من ردود الفعل على الحكم باعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين الصادر الاحد بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية:
فقد وصف البيت الأبيض صدور الحكم على صدام حسين بأنه يوم جيد بالنسبة للشعب العراقي.
اعلن مسؤول كبير في الخارجية الاسرائيلية ان اسرائيل فضلت عدم التعليق على الحكم الذي اصدرته المحكمة الجنائية العليا الاحد على الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين لكي لا يثير تعليقها رد فعل من المتمردين في العراق.
وقال المسؤول الكبير لوكالة الأنباء الفرنسية طالبا عدم ذكر اسمه "اننا نفضل عدم اعلان موقفنا حتى لا يستخدمه الارهابيون في العراق الذي يسعون الى اقحام اسرائيل في النزاع".
ويذكر أنه في السابع من يونيو/حزيران 1981 قام سلاح الجو الاسرائيلي بتدمير مفاعل تموز النووي قرب بغداد لاشتباه اسرائيل بان العراق يحاول امتلاك السلاح النووي.
وخلال حرب الخليج في 1991 قصف العراق اسرائيل بصواريخ ارض-ارض من طراز سكود. وزود سكان اسرائيل باقنعة واقية من الغازات تحسبا لاي هجوم باسلحة كيميائية واتخذت تدابير مماثلة خلال غزو العراق في مارس/ اذار2003 .
وقال علي الدباغ المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي:
"الحكم كان متوقعا.. على الرغم من الجرائم التي ارتكبت.. انه ابسط ماينفذ بحق صدام.. ولا توجد عقوبة فوق هذا لان حجم الجريمة كان كبيرا."
ومن جانبها رحبت ايران بصدور حكم الاعدام بحق صدام حسين، كما اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية محمد علي حسيني الاحد. واضاف حسيني "حتى لو ان صدام والمتواطئين معه هم العملاء الذين ارتكبوا هذه الجرائم، يجب الا ننسى ان حماة صدام الغربيين هم الذين مهدوا الطريق لارتكاب هذه الجرائم من خلال دعمه".
XS
SM
MD
LG