Accessibility links

logo-print

دراسة تشير لارتباط مضادات الاكتئاب بتراجع نسبة انتحار الاطفال


أفاد تقرير جديد انه في المقاطعات الامريكية التي يوصف فيها عقار (SSRI) المضاد للاكتئاب بمعدل أكبر يكون معدل الانتحار بين الاطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و14 عاما أقل من المعدل الموجود في المقاطعات التي لا تكتب فيها هذه الوصفات بنفس المعدل.

واشار روبرت جيبونز مشرف الدراسة إلى توصل ثلاث دراسات متعلقة بالسكان البالغين والمراهقين الى وجود علاقة عكسية بين استخدام (SSRI) وزيادة معدلات الانتحار عند الاطفال والمراهقين.

وفي عام 2004 بدأت لجنة استشارية تابعة لهيئة الغذاء والعقافير الامريكية بطلب وضع تحذير على وصف عقار(SSRI) استنادا الى تقارير بان مادة الفلوكسيتين تزيد افكار الانتحار عند الاطفال والمراهقين.

واشار جيبونز الى انعكاف اللجنة على تقييم ما اذا كانت معدلات الانتحار قد زادت منذ وضع التحذير، وما اذا كان استخدام عقار (SSRI) مرتبطا بالانتحار فعلا.


وأضاف انه اذا تبين ان تقليل وصف عقار (SSRI) جراء التحذير المكتوب يقود لزيادة معدلات الانتحار عند الاطفال فانه سيتحتم استخلاص الرسالة بأسرع ما يمكن.


وتشير احصائيات الى انه من بين 39 مليون طفل تتراوح أعمارهم بين 5 و14 عاما كانت هناك 933 حالة انتحار بين عامي 1996 و1998 أي بنسبة 0.8 حالة لكل مئة ألف طفل سنويا.


ومنذ العمل بوضع التحذير تراجع عدد الوصفات الطبية التي تتضمن (SSRI) لدى الاطفال بنسبة 30 في المئة. وبعدها زادت نسبة الانتحار لتصل الى 1.7 حالة لكل مئة ألف طفل.
XS
SM
MD
LG