Accessibility links

logo-print

العمليات الإسرائيلية في القطاع تودي بحياة عدد من الأطفال وعملية انتحارية في بيت حانون


أعلن متحدث باسم الجيش الإسرائيلي أن انتحارية فلسطينية فجرت العبوة التي كانت تحملها الاثنين في بيت حانون بقطاع غزة مما أدى إلى إصابة جندي إسرائيلي بجروح طفيفة.
وقال المتحدث إن امرأة اقتربت من القوات وكانت تحمل عبوة ناسفة قامت بتفجيرها. وأفاد شهود فلسطينيون أن المرأة فجرت العبوة حين قدم جنود لدهم منزلها.

من جهتها قالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن الحادث وقع في أحد شوارع مدينة بيت حانون التي أعاد الجيش الإسرائيلي احتلالها بشكل تام بعد أن أطلق عمليته في هذا القطاع الاربعاء الماضي بهدف وقف اطلاق الصواريخ على جنوب اسرائيل.
والعملية التي تتركز بصورة خاصة في شمال قطاع غزة أوقعت حتى الآن 54 قتيلا فلسطينيا بينهم 28 مقاتلا، بمن فيهم الانتحارية، وأكثر من 200 جريح.

من جهة أخرى قتل تلميذ فلسطيني وجرح 20 آخرون في صاروخ أطلقته مروحية إسرائيلية الاثنين كما قتل ناشط فلسطيني في غارة جوية استهدفته في وقت وسع فيه الجيش الإسرائيلي عمليته العسكرية التي شنها في شمال قطاع غزة قبل ستة ايام وأوقعت 52 قتيلا.
وصرح الطبيب محمود العسلي مدير عام مستشفى "كمال عدوان" في بيت لاهيا في شمال قطاع غزة لوكالة الأنباء الفرنسية بأن شابا عمره 16 عاما قتل إثر إصابته بشظايا صاروخ أطلقته مروحية إسرائيلية أثناء توجه عدد من التلاميذ إلى مدارسهم في مدينة الشيخ زايد الإسكانية في شمال بلدة بيت لاهيا.
وأوضح الطبيب العسلي أن تسعة أشخاص أصيبوا بجروح بينهم مدرسة وثمانية تلاميذ في المرحلة الابتدائية والاعدادية.
وذكر أن من بين الجرحى طفلين لا يتجاوز عمرهما الخامسة كانا في حافلة تقل أطفالا إلى روضتهم في المنطقة نفسها، موضحا أن قرابة 20 طفلا نقلوا إلى المستشفى في حالة "هلع".
وصرح مصدر أمني لوكالة الأنباء الفرنسية بأن طائرة إسرائيلية أطلقت صاروخا تجاه مدينة الشيخ زايد عندما كان الشارع الرئيسي مكتظا بتلاميذ وطلبة المدارس المتوجهين إلى مدارسهم في نفس المنطقة مما أوقع هذا العدد من القتلى والجرحى.
وقال شهود عيان إن الطائرة الإسرائيلية استهدفت مقاتلين فلسطينيين تمكنوا من الفرار. وردا على أسئلة وكالة الأنباء الفرنسية أكدت ناطقة باسم الجيش الإسرائيلي أن الطيران الإسرائيلي هاجم خلية إرهابيين مسلحين ضالعين في إطلاق صواريخ على إسرائيل.
من ناحية أخرى أفاد مصدر طبي فلسطيني الاثنين أن ناشطا فلسطينيا قتل واصيب اثنان آخران في غارة جوية اسرائيلية جديدة على حي التفاح في شرق مدينة غزة التي تتوغل فيها القوات الاسرائيلية.
وقال الطبيب جمعة السقا مدير العلاقات العامة في مستشفى الشفاء بغزة لوكالة الأنباء الفرنسية إن ناشطا عمره 25 عاما قتل وأصيب اثنان آخران في غارة جوية إسرائيلية جديدة على حي التفاح.
وقال شهود عيان إن المستهدفين هم أعضاء في كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

وتوفي صباح الاثنين شاب فلسطيني متاثرا بجراح أصيب بها بنيران الجيش الإسرائيلي. وقال مصدر طبي في مستشفى الشفاء بغزة إن شابا عمره 19 عاما توفي متاثرا بجراح أصيب بها الجمعة بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت حانون المحتلة.

وفي شرق جباليا أصيب تسعة مواطنين بينهم أربعة مقاتلين في غارة جوية اسرائيلية. وقال معاوية ابو حسنين مدير عام الاسعاف والطوارئ لوكالة الأنباء الفرنسية إن تسعة مواطنين على الأقل أصيبوا وإن حالة ستة منهم خطيرة وذلك بعد اطلاق طائرة اباتشي اربعة صواريخ على المواطنين شرق جباليا.

ويواصل الجيش الإسرائيلي العملية العسكرية في بيت حانون ومحيطها التي أعاد احتلالها منذ الاربعاء الماضي.
وصرح الطبيب علي عودة الذي يعمل في مستشفى الشفاء بغزة لوكالة الأنباء الفرنسية عبر الهاتف بأن الجيش الاسرائيلي اقتحم منزله مساء الجمعة وقام باحتجاز من فيه في معتقل أقيم قرب معبر ايريز . وقال إنه وجد منزل شقيقه مهدما ومنزل والده مدمرا جزئيا وقد وضعوا كل من فيهما إضافة إلى زوجته واولاده في غرفة صغيرة في منزله المجاور لهما .
وأضاف: "وجدنا كل شيء مدمر في المنطقة بيوت مهدمة ومزارع مجرفة وشوارع مدمرة".

من ناحية أخرى أصيب صباح الاثنين عضوان من كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح بجروح خلال غارة جوية نفذتها طائرة استطلاع إسرائيلية استهدفتهما في منطقة السودانية الساحلية في شمال قطاع غزة بحسب شهود عيان.

وذكر شهود العيان أن مجموعة من أفراد كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس نجت من غارة جوية اسرائيلية مماثلة في نفس المنطقة.

ووسع الجيش الاسرائيلي من العملية العسكرية في شمال قطاع غزة حيث شملت صباح الاثنين مناطق في شرق مدينة غزة.
وتوغلت قوة مكونة من 20 دبابة وآلية مدرعة ترافقها عدة جرافات عسكرية إسرائيلية في شرق منطقة التفاح شرق مدينة غزة وقامت بعمليات تجريف واسعة وسط اطلاق كثيف للنيران دون وقوع اصابات.

وفي منطقة عزبة عبد ربه في شرق بلدة جباليا هدم الجيش الاسرائيلي منزلا بالجرافات ولحقت أضرارا بثلاثة منازل أخرى في نفس المنطقة جراء قصف مدفعي نفذته الدبابات التي تتواجد في المنطقة الشرقية للبلدة.
وأطلقت الدبابات الاسرائيلية سبع قذائف على شرق عزبة عبد ربه مما أدى إلى وقوع أضرار في ثلاثة منازل. وفي بيان تلقته وكالة الأنباء الفرنسية، عبرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر عن أسفها لمقتل اثنين من المتطوعين الفلسطينيين معها مساء السبت في غارة على جباليا أثناء محاولتهما نقل جرحى أصيبوا بغارة اسرائيلية جوية.
XS
SM
MD
LG