Accessibility links

رايس تشدد على أهمية الديموقراطية والحكم بمسؤولية للحصول على القبول الدولي


شددت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس على أهمية المثابرة على تشجيع الدول على اعتماد الديموقراطية نظاما وعدم الشعور باليأس إذا أتت الانتخابات الديموقراطية بنتائج لا تتوافق مع تطلعات الديموقراطيات الغربية.
وقالت رايس في كلمة ألقتها أمام اللجنة الاستشارية لتشجيع الديموقراطية إن الانتخابات خطوة في مسار الديموقراطية من حيث أنها تعبر عن رغبة الناخبين كما أظهرت الانتخابات الفلسطينية التي أتت بحركة حماس إلى السلطة.
أضافت رايس أن ما يكمل مسار الديموقراطية هو أن تمارس الجهة الفائزة في الانتخابات الحكم بمسؤولية للحصول على القبول الدولي.
وقالت: "لا أعتقد أنه كان من الأفضل ترك تلك الجماعات المتطرفة المسلحة كحماس تدور في الشوارع بعناصر مسلحة وملثمة أو أن تجد نفسها في وضع يجب أن تواجه فيه الناخبين وتنفذ المطالب التي وعدتهم بها."
ورفضت رايس تحميل سياستها لتشجيع الديموقراطية مسؤولية فوز حركات إسلامية متطرفة في الانتخابات في الشرق الأوسط.
وقالت: "ما تعني تلك النتائج هو وجود نقص في النمو في القنوات الشرعية للتعبير عن الرأي في الشرق الأوسط، وأنه لو كان هذا النمو قد حصل لأتت الانتخابات بسياسيين معتدلين يميلون إلى الوسط."
على صعيد أخر، تعهدت رايس بالعمل بطريقة متوازنة مع الحزبين إذا ما فاز الديموقراطيون اليوم الثلاثاء في الكونغرس. وقالت رايس في مقابلة مع شبكة فوكس التلفزيونية: "إن عملي ومسؤوليتي يقضيان بالمساعدة على تطبيق سياسة خارجية تحقق أهداف الولايات المتحدة."
XS
SM
MD
LG