Accessibility links

logo-print

محكمة أميركية تمنع بيع لوحة للرسام العالمي بيكاسو


أصدرت محكمة أميركية حكما تمنع بموجبه المؤسسة الفنية للمؤلف الموسيقي البريطاني اندرو لويد ويبر من بيع لوحة للرسام العالمي بيكاسو يقدر ثمنها بحوالي 60 مليون دولار بعد أن زعم مواطن ألماني أن اللوحة ملك له.

وكان من المنتظر طرح لوحة بيكاسو وهي من مرحلته الزرقاء باسم "لوحة انخيل فرنانديث دي سوتو" في صالة مزاد كريستي بنيويورك يوم الأربعاء وقدرت صالة المزادات ثمنها بما يتراوح بين 40 و60 مليون دولار.

لكن المواطن الألماني يوليوس شوبس رفع دعوى قضائية ضد مؤسسة لويد ويبر قال فيها إنه وريث مصرفي يهودي من برلين أجبر على بيع اللوحة عام 1934 نتيجة للاضطهاد النازي طبقا لما ورد في الوثائق المقدمة للمحكمة يوم الإثنين.

وقد أوقف القاضي جيد راكوف مؤقتا بيع اللوحة التي رسمها النحات والمصور الإسباني الأصل عام 1903 إلى حين البت في القضية يوم الثلاثاء.

وتملك كريستي اللوحة التي تنطوي على صديق أنيق لبيكاسو يجلس على طاولة وأمامه كأس وتعرف هذه اللوحة أيضا بأسم "محتسو الخمر". ومن المنتظر أن تستفيد عدة جماعات خيرية من عائد بيع هذه اللوحة.
XS
SM
MD
LG