Accessibility links

logo-print

خليل زاد يؤكد أن بوش سيواصل مهمته في العراق رغم الخسارة في انتخابات الكونغرس


أكد السفير الأميركي في العراق زلماي خليل زاد في كلمة بثها التلفزيون الحكومي العراقي الأربعاء أن الرئيس بوش سيواصل مهمته في العراق على الرغم من خسارة الجمهوريين في انتخابات الكونغرس.

وقال خليل زاد إن الرئيس هو المخطط الأول للسياسة الخارجية كما أنه القائد الأعلى للقوات المسلحة ويدرك الأهمية الكبيرة لما يحدث في العراق.

وأضاف أن بوش يعتبر النجاح ضرورة قصوى للمصلحة الوطنية فهو ملتزم العمل مع الكونغرس بمجلسيه للحصول على الدعم المطلوب من أجل إنجاح المهمة في هذا البلد.

وأوضح خليل زاد أن الأميركيين يتفهمون أهمية العراق كما يعلمون أن هذه المنطقة مهمة وقد قدموا تضحيات كبيرة من أجل هذا البلد ويرغبون أن يكون لهذه التضحيات الكبيرة وقعا ايجابيا وخصوصا للشعب العراقي. وتابع قائلا:
"إن العراق عاش لعقود تحت الطغيان لكنه يعمل على تطوير ديموقراطية متعددة الأعراق والطوائف، والشعب الأميركي قلق حيال قتل الأبرياء في شوارع بغداد وسفك الدماء، الأمر الذي يؤدي إلى طرح بعضهم أسئلة وجيهة حول قدرة العراقيين على النجاح".

وأضاف خليل زاد: "إن أميركا تريد نجاح العراق ورؤية قادته يتخذون قرارات صعبة وضرورية وإنجاز الاستحقاقات الأساسية في مجالات الأمن والسياسة بعد أن وافقوا عليها".

وتابع أنه في الوقت الذي يتخذ فيه العراقيون الخطوات الضرورية في الأسابيع والأشهر المقبلة، فإن المسؤولين الأميركيين سيناقشون السبل التي يستطيعون عبرها تشجيع العراقيين على اتخاذ هذه الخطوات.

وقد سارع الديموقراطيون فور فوزهم في انتخابات منتصف الولاية التشريعية الأميركية إلى مطالبة إدارة الرئيس بوش بتغيير سياستها في العراق.
XS
SM
MD
LG